اغلاق

روسيا: انتاج أول مجسّم مفاعل القدرة المائي-المائي

استكمل قسم بناء الأجهزة في روس اتوم –"أتومينروماش" (شركة شقيقة) تصنيع أول مجسم مفاعل نووي، وشحنه لأول محطة طاقة نووية في بيلاروسيا.



وهي أول محطة يتم تصنيعها في مركز انتاج "أتوماش" بعد انقطاع دام ثلاثين عاما.
حضر مراسم الحفل الرئيس التنفيذي لـ "أتومينروماش" اندريه نيكيلوف، والرئيس التنفيذي لـ "ايه اي ام الصناعية" ايجور كوتوف، ونائب وزير الطاقة والاقتصاد لجمهورية بيلاروسيا ميخائيل ميخاديوك ووزير الصناعة والطاقة لمنطقة روستوف ميخائيل تخونوف.
وقال الرئيس التنفيذي لـ "أتومينروماش" اندريه نيكيلوف: "لقد كان اعادة احياء "أتوماش" من أهم أولويات روس آتوم، حيث تم تجديد مرافق الإنتاج في غضون فترة قصيرة من الزمن، وتم تدريب الموظفين، وإدخال تقنيات تصنيع جديدة. وقد قامت العديد من شركات "أتومينروماش" بالاسهام في هذه العملية من خلال تبادل الخبرات، وحضور عمليات التصنيع المعقدة. ان شحنة اليوم تؤكد على أن المصنع قد تعافى تماما فقد نجح المجسّم في جميع مراحل مراقبة الجودة وسيتم تسليمه إلى العملاء في المواعيد المحددة".
بنيت "أتوماش" في سبعينيات القرن الماضي باعتبارها أكبر شركة لتصنيع معدات محطات الطاقة النووية. لكن في التسعينيات ومطلع الألفية الجديدة فقدت كفاءتها تقريبا في انتاج هذه الأجهزة. في عام 2012 تم ضم "أتوماش" لقسم تصنيع الأجهزة لشركة روس آتوم، وأطلق من هناك برنامج واسع النطاق لتجديد مرافق الإنتاج لتصنيع معدات محطات الطاقة النووية.
مع العلم بأن تصنيع معدات محطات الطاقة النووية هي قدرة لا تمتلكها الا بعض دول العالم. "أتوماش" هي محطة حصرية لانتاج المعدات الكاملة لهذه المحطات مثل المجسّمات والمولدات وغيرها. هذا وتقتصر قدرة المحطة على انتاج 4 أجهزة كحد أقصى سنويا. وفي الوقت الحاضر، جميع معدات نوفوفورونز، روستوف وبيلاروسيا يتم تصنيعها في" أتوماش". بالاضافة الى ذلك، فان المعدات المطلوبة من قبل شركة "أتوماش" للشركة التركية "أكويا"، والشركة الهندية "كودانكولام| سيتم البدء بانتاجها قريبا.
يتجاوز وزن مفاعل القدرة المائي-المائي 330 طن، وارتفاعه يتجاوز 13 مترا، وقطره ما فوق ال 4.5 متر. ولذا ستكون عملية نقل مجسم بيلاروسيا عملية لوجستية معقدة ستتم بواسطة شركات نقل متخصصة.
ويجري حاليا إنشاء محطة بيلاروسيا للطاقة النووية وفقا لمشروع NPP-2006 في منطقة غرودنو بامتداد 18 كم من اوستروفتس. وقد تم تطوير مشروع انشاء مفاعل من قبل شركة "او كي بي هايدروبرس" – جزء من شركة "أتوماش" التي تقوم بدعم الاشراف والتصميم. وقد تحدد موعد التسليم في عام 2018. وقد انجز مشروع البناء شركة "نياب سي جي أس أي".
هذا وقد قام وفد أردني برئاسة د. خالد طوقان رئيس هيئة الطاقة الذرية الأردنية بزيارة روسيا في 14 و15 من شهر تشرين أول الجاري، وزار محطة روستوف النووية حيث قام الوفد باختبار وحدتي طاقة هما الوحدة الثالثة العاملة والوحدة الرابعة تحت الانشاء، كما زار الوفد وحدة التحكم في غرفة المحرك، وتعرفوا على نظام ادارة تصميم وبناء الوحدات الهندسية المعقدة التي تعتمد التكنولوجيا متعددة الأبعاد.
وقد زار مندوبو هيئة الطاقة الذرية الأردنية فرع فولجودونسك لشركة "اي اي ام للتكنولوجيا" "أتوماش"، حيث تم اطلاعهم على عمليات الانتاج والتحكم بالجودة لأجهزة ومعدات محطات الطاقة النووية. كما شهد العلماء الأردنيون الشحنة الأولى لمجسم المفاعل للوحدة الأولى لطاقة النووية لبلاروسيا. وقد قال د. خالد طوقان، بعد الزيارة، أنه أعجب كثيرا بالجودة العالية لعمل علماء ومهندسي الطاقة النووية في روسيا. تم تنظيم الزيارة من قبل شركة روسآتوم في اطار التعاون بين روسيا والأردن في مشروع أول محطة نووية في المملكة الأردنية الهاشمية.

لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق