اغلاق

الأردنية وجهة الجامعات للاستزادة من خبراتها الأكاديمية

بانيت - الاردن : استطاعت الجامعة الأردنية أن تثبت في كل مرة تستقبل فيها ضيوفا من الجامعات العربية والعالمية أنها وجهة تلك المؤسسات للإستزادة من خبراتها الأكاديمية والمهنية والعملية.


 
وتمكنت - بانفراد كلياتها ومراكزها العلمية ببعض التخصصات والمجالات - من الوصول إلى مختلف المؤسسات الأكاديمية لتختارها بذلك طريقا للعبور، والاستفادة من خبراتها والنهل من تجاربها الفريدة في تلك الجوانب.
وفي إطار ذلك، استقبل عميد كلية علوم التأهيل الدكتور زياد الحوامدة اليوم المستشار الطبي في سفارة جمهورية السودان الدكتور خميس الفاس للاطلاع على تجربة قسم علوم السمع والنطق واعتباره قاعدة لتأسيس أول كلية متخصصة في هذا المجال في السودان الشقيق.
واستعرض الحوامدة مع الضيف مسيرة الكلية والبرامج التي تطرحها وأقسامها، مخصصا جانبا للحديث عن قسم علوم السمع والنطق والعيادة المخصصة للتطبيق العملي فيه.
وقال خلال اللقاء : " إن الكلية على استعداد تام لتوفير البيانات المطلوبة من الخطة الدراسية ومراحل الإنشاء وشروط الكوادر التدريسية، وهي بصدد توقيع اتفاقية كثمرة لهذا التعاون تصب في مصلحة الجانبين وتخدم العملية التعليمية في البلدين ". 
وأشاد المستشار الطبي بالمستوى الذي حققته الجامعة الأردنية ولا تزال تحافظ عليه بين مثيلاتها في مختلف المجالات والجوانب الأكاديمية المنهجية منها وغير المنهجية، آملا أن ينال من زيارته الاستشارة اللازمة من الكادر التدريسي والإداري في الكلية لتدشين أول صرح علمي متخصص بعلوم النطق والسمع في الجمهورية السودانية. 
حضر اللقاء كل من نائب عميد الكلية رئيس قسم العلاج الوظيفي الدكتور ياسر الناطور، ورئيسة قسم علوم السمع والنطق الدكتورة هلا العمري، إلى جانب مدير العيادة الدكتور خضر جودة.

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق