اغلاق

منسق عملية السلام ملادينوف: لا حل إلا حلّ الدولتين

قال المنسق الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف "إن على الجميع أن يعمل لدعم السلام بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي"،


تصوير سمر بدر

مؤكدا "أن لا حل إلا حل الدولتين".
وجاء تصريحات ملادينوف في مؤتمر صحفي مشترك مع محافظ الخليل كامل حميد، عقد اليوم الأربعاء في الخليل.
وأضاف ملادينوف ان "زيارته الى الخليل لن تقتصر على مراقبة الوضع، وأنه سينقل إلى مجلس الأمن صورة الوضع في الأرض الفلسطينية المحتلة، وخاصة في الخليل"، مشيرا "إلى أن حالة الاحتقان والغضب  وفقد الأمل في السلام، هي المسيطرة على نفوس المواطنين بالخليل"، مشيراً "إلى أن الدعوة إلى التهدئة هي مسؤولية الجميع".
بدوره، أشار محافظ الخليل الى "تحويل الحرم الإبراهيمي الى كنيس يهودي بعد مجزرة الحرم وتقسيمه، وإغلاق شارع الشهداء، وإغلاق ما يزيد عن 500 محل، وفرض نظام تمييز عنصري وعرقلة حركة السكان في المنطقة، وإعطاء كل التسهيلات للمستوطنين الذين لا يزيد عددهم عن 400 مستوطن".
وتحدث عن "الظروف الحياتية الصعبة للمواطنين". وقال "ان هذه ممارسات الاحتلال حولت حياة الأطفال الى توتر وعصبية، وأن القيود والانتهاكات النفسية والاجتماعية والاقتصادية أدت الى نشأة جيل غاضب على الاحتلال، جيل لم ير سوى اعتداءات المستوطنين وبنادق الاحتلال، وهذا ما يفسر ما جرى في القدس والخليل".
وطالب "بضرورة التدخل الفوري وتوفير الحماية للمواطنين، ودفع قوات الاحتلال إلى التخلي عن كل القرارات التي اتخذتها ضد البلدة القديمة، والسماح لقوى الأمن الفلسطيني بالتواجد في البلدة القديمة، مبينا أن الحياة غير محتملة في هذه المناطق".
ودعا المحافظ حميد المبعوث الخاص للسلام بالشرق الأوسط، "إلى التدخل من أجل تسليم جثامين الشهداء المحتجزة، وتشييعهم دون شروط".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق