اغلاق

البعريني: مصلحة عكار العامة تحتاج الى التكاتف والتآزر

قال رئيس التجمع الشعبي العكاري النائب السابق وجيه البعريني أثناء إستقباله فعاليات عكارية :" ما أريد قوله هو نفسه ما رفعته في مذكرة الى رئيس الحكومة، ان مكب النفايات التاريخي

الموجود في عكار منذ عشرين سنة حتى الان يتصف بالعشوائية، وبمواصفات فوضوية ويحتاج الى إعادة نظر ليتم تحديثه بيئيا بما يتناسب وحاجة عكار، ليتواءم مع نظافة البيئة كي تصلح الأرض الزراعية. لأن عكار ليست مزبلة للتاريخ.
 لهذا يجب أن نتعاون ونفتح أبواب الحوار لتنظيف قلوب عكار والأنفس بشكل عام قبل أي كلام آخر، لأن وضع عكار مأزوم وهي مهملة منذ زمن وتحتاج لفتح أبواب الحوارات على مصراعيها، بما ان موضوع النفايات وغيره بعهدة الأكثرية السياسية العكارية الحاكمة فيها، التي تستطيع فرض شعبيتها وثوابتها على الأرض، وإيجاد الحلول المناسبة بشأن النفايات، وتستطيع اتخاذ أهم القرارات، والعبدة موجودة عندما تتعثر الحلول أنا أول من يقف في وجه شاحنات النفايات، وهذا رأيي بتواضع، فلماذا يعرقل البعض تسهيل قرارات الحكومة بما يختص بأزمة النفايات.
والاعتصامات والحراكات التي تتم تحتاج الى حيادية والاهتمام بالتواضع لكسر التجاذبات السياسية لتطبيق الحلول، وعدم اللجوء للامتداد الشعبي، لفرض القوى السياسية بحلول طائفية غير منطقية، ومخالفة تماما للعيش المشترك في عكار" .
واضاف :" أما ان كانت النفايات هي على حساب عكار والطائفة فقط! نقول لا لاني مع حقوق عكار حتى النهاية، وحتى آخر صوت مظلوم أو محروم، وأنا مع الحدود التي تخدم أبناء عكار، وتمنع عنهم الضرر، وعلى أبناء عكار الذين يعارضون موضوع النفايات أن يسيروا في خطين، الخط الأول هو تأمين مصالح لعكار، والخط الثاني هو التفكير بنظافة البيئة وإزالة الأوساخ عن أرضنا ومياهنا، ولنبتعد عن الخلفيات والتناحر لان مصلحة عكار العامة تحتاج الى التكاتف والتآزر والوفاق" .



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق