اغلاق

البابا فرنسيس كان يريد وهو صغير أن يصبح جزارا

كشف البابا فرنسيس -الذي تعهد بإصلاح الكنيسة الكاثوليكية لتصبح أصغر وأبسط- انه كان يرغب وهو طفل صغير في أن يصبح جزارا. أدلى البابا بهذه التصريحات



في مقابلة مع صحيفة (ستراتنيوز) الهولندية التي يقوم على تحريرها المشردون وهي موجهة إليهم. وعندما سئل إذا كان حلم ذات يوم بأن يكون هو البابا تذكر فرنسيس انه كان يذهب دوما مع أمه وجدته للتبضع من سوق محلية لانه لم تكن هناك متاجر في الحي الذي نشأ به في الأرجنتين.
وقال : "سأبوح بسر. كنت صغيرا جدا. كنت في الرابعة من العمر. وذات مرة سألوني ماذا اريد أن أكون عندما أكبر فقلت: جزارا" . ومنذ انتخابه في 2013 كأول بابا غير أوروبي منذ 1300 عام يؤكد فرنسيس على انه يريد كنيسة فقيرة وللفقراء. وحث قيادات الكنيسة على عيش حياة أبسط وضرب مثلا بنفسه من خلال التخلي عن الشقق البابوية الرحبة والاكتفاء بجناح صغير في دار الضيافة بالفاتيكان.
وقال البابا للصحيفة انه لم يكن باستطاعته العيش في الشقق البابوية التي وصفها بانها كبيرة لكن ليست فاخرة. وقال : "كان يعني هذا الانعزال ... هذا المكان يرضيني لاني أشعر بالحرية" ، مضيفا ان نمط حياته الحالي جعل الشعور بالفاتيكان "ليس مجرد قفص مذهب". وقال لمحاوريه "افتقد الشارع" لكنه رفض عرضهم بالخروج من الفاتيكان لتناول البيتزا وهو الشيء الذي قال في مقابلات سابقة إنه يفتقد القيام به. وقال "أود ذلك لكننا لن نستطيع فعل ذلك. اللحظة التي سأخرج فيها سيتجمع الناس حولي".
وعن سؤال بشأن اذا كان يشعر بالضغط من أجل بيع كنوز الكنيسة مثل الأعمال الفنية الثمينة قال إنه لا يمكنه ذلك لأنها ملك للعالم أجمع. وقال "لا استطيع طرحها للبيع في المزاد لانها ليست ملكا للكنيسة. هي في الكنيسة لكنها ملك للإنسانية. هذا ينطبق على كل كنوز الكنيسة" في تكرار لما سبق ان قاله زعماء الكنيسة بشأن العديد من الكنوز الفنية.

لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق