اغلاق

بنك القدس يسلم سيارة أوبل كورسا 2015 للفائز من رام الله

أعلن بنك القدس عن أسماء الفائزين في السحب على حملة #فرحة_التوفير .. كل يومين، والتي يجري السحب فيها على سيارة أوبل كورسا 2015 مدفوعة الجمارك،



التي كانت من نصيب المدخر لدى فرع رام الله جمال محمد عيد والجائزة الثانية قسيمة راتب بقيمة 500$ تدفع لمرة واحدة وكانت من نصيب سليمان محمود بني عودة استلمها عنه أحمد محمود بني عودة والمدخر لدى فرع طوباس.
وتم تسليم السيارة للفائز عيد خلال حفل اقيم في فرع رام الله بحضور المدير العام سميح صبيح وعدد من الشخصيات الاعتبارية وعملاء البنك، وخلال كلمته رحب المدير العام بالحضور مهنئاً الفائز وعائلته بالجائزة والتي تأتي ضمن حملة الجوائز الأضخم في فلسطين على حسابات التوفير.
وأضاف صبيح أن البنك يسعى دائماً لإثبات نفسه في السوق المصرفي ، ويحرص في استمرار على تقديم أفضل المزايا والمكافآت لعملائه مشيرا إلى أن هذه الجوائز ما هي إلا انعكاس لإستراتيجيه بنيت لتوفير حلول مبتكرة تركز على احتياجات العملاء المختلفة وتعمل على تشجيع وترسيخ ثقافة الإدخار بين الناس.
وقد تلقى الفائز خبر الفوز بانفعال وسعادة كبيرة قائلاً: "لقد تفاجأت عندما أخبروني أنني أحد الفائزين بسيارة أوبل كورسا وما كنت بتوقع انه يحالفني الحظ وتكون السيارة من نصيبي، وبتمنى أنه البنك يستمر بهاي الحملات الرائعة إلي بتتميز بالمصداقية والشفافية" .
يجدر بالذكر أن شروط المشاركة بالحملة سهلة وميّسرة، حيث يدخل بالسحب كل حساب توفير بقيمة 200 دولار أو ما يعادلها بعملتي (الدينار، اليورو)، مع العلم أن جوائز حسابات التوفير للعام 2015 تتنوع من حيث الوتيره والقيمة إذ أنها تشمل سحباً كل يومين على سيارة أوبل كورسا 2015 وراتب بقيمة 500 دولار يدفع لمرة واحدة، بالإضافة إلى 20,000 دولار لفائزين اثنين كل ثلاثة شهور، وتزداد فرص الفوز تلقائيا مع تغذية الحساب الحالي هذا فضلاً عن المزايا الأخرى العديدة لحسابات التوفير.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق