اغلاق

الشرطة تعتقل اثنين من القيادات الاسلامية وقاصرين بيافا

ذكر أهال من سكان مدينة يافا لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما " ان قوات من الشرطة والوحدات الخاصة اعتقلت قبل ظهر اليوم الاثنين ،

 
الصورة للتوضيح فقط

اثنين من ابرز القيادات العربية في مدينة يافا ، وهما ناشطين في صفوف الحركة الاسلامية ، بالاضافة الى اعتقال شابين اخرين من سكان المدينة ".
وقال الأهالي " انه تم تحويل المعتقلين الاربعة للتحقيق في مركز الشرطة ، ومن المتوقع عرضهم صباح يوم غد الثلاثاء امام المحكمة لطلب تمديد اعتقالهم على ما يبدو بشبهة الضلوع في الاحداث الاخيرة التي شهدتها المدينة تضمانا مع المسجد الأقصى المبارك " .
كما قال الأهالي " أن قوات الشرطة اقتحمت منذ ساعات الصباح عدد من بيوت الشخصيات والقيادات البارزة في مدينة يافا ، وقد تم اعتقال أحد المعتقلين خلال تواجده في مكان عمله في تل ابيب ، فيما تم اعقال الآخر في وسط المدينة ".

بيان من المتحدثة بلسان الشرطة حول الموضوع
من جانبها ، قالت المتحدثة باسم الشرطة لوبا السمري في بيان صحفي حول هذا الموضوع : " مؤخرا ، ومع ارتفاع مستوى الشبهات في تورط عدد من المواطنين اليافاويين  في تنظيم مظاهرات  غير قانونية هناك، ألقي القبض صباح اليوم (الاثنين) على أربعة من المشتبه بهم ، اثنان منهم قاصرين ، مواليد عام  1999 ، بينما  الآخرين من مواليد عامي1967  و 1977 وجميعهم عرب سكان يافا " .
وأضافت السمري : " وفقا للشبهات ، أدى المشتبه بهم إلى تأجيج الخواطر ومشاعر الفرقة والفتنة القوية خلال المظاهرات الأخيرة في يافا ، وبالتالي مما أدى إلى القاء الحجارة على المركبات العابرة على الطرق ، وللخطر على سلامة المارة والمس في النظام العام والسلامة العامة ". 

" أعمال عنف في يافا "
واستطردت السمري تقول : " ووفقا للشبهات ، في القضايا المرفوعة ضد المشتبه بهم ، ادى الأربعة للقيام بأعمال العنف التي تضمنت أيضا فيما تضمنت القاء قنبلة يدوية على بناية المعهد الديني : يشيڤا  " بشارع  طولوز بيافا ، وإلقاء زجاجات " المولوتوف " الحارقة تجاه قوات الشرطة بشارع " ييفت  " في يافا وإشعال النيران بمركبات وغيرها من الأحداث والوقائع التي شكلت تهديدا وخطرا على سلامة الأرواح والممتلكات وألحقت أضرارا بالغة بالنظام العام في يافا " .
كما قالت السمري : " ليس من النافل التنويه الى أن قائد شرطة منطقة يافا العقيد حاييم چيز يواصل في تبادل الحوارات مع قادة شرائح المجتمع اليافاوي العرب واليهود ، من أجل خلق حوار متبادل والحفاظ على التعايش في يافا . كما أن الشرطة لن تسمح لأي طرف او جهة او عنصر ما في أن ينتهك النظام العام ، ويؤثر سلبا على نوعية وجودة الحياة عند كافة سكان المنطقة ".

" التصدي لأي شخص يحاول المس بالتعايش "
وخلصت السمري للقول : " أي شخص سيحاول المس في التعايش سنقوم بالتصدي له مع اتخاذ كل الوسائل والتدابير القانونية المتاحة المتوفرة لدينا ضده ، وذلك لتحقيق أقصى قدر من العدالة ضد اي من الجناة ومن دون اي استثناءات او محاباة كانت . والى كل ذلك ، صباح نهار الغد الثلاثاء سيتون هناك جلسة استماع بشأن تمديد اعتقال المشتبه بهم وذلك في محكمة الصلح بتل ابيب على ذمة التحقيقات الجارية ".
وقالت المتحدثة باسم الشرطة لوبا السمري في بيان لاحق : " للعلم ، فان المشتبه بهما البالغين يعتبران من القيادات المحلية اليافاوية البارزة والمحسوبة على الحركة الاسلامية ، كما أن المشتبهين الاخرين هما  قاصرين ابناء نفس العائلة والتحقيقات جارية ".

لمزيد من اخبار اللد والرملة ويافا اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق