اغلاق

المطران عطا الله حنا :‘ نتضامن مع لبنان وفرنسا ‘

القدس- قال سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس اثناء استقباله وفدا من اهالي البلدة القديمة من القدس :"أننا نعبر عن استنكارنا

 
مجموعة صور التقطت خلال نشاطات المطران عطا الله حنا مؤخرا

وشجبنا للاعمال الارهابية الدموية الهمجية التي استهدفت الدولة اللبنانية والشعب اللبناني الشقيق ونعرب من قلب مدينة القدس عن تضامننا وتعاطفنا مع لبنان ونلتفت بشكل خاص الى اسر الشهداء فنقدم لهم تعازينا الخالصة وتضامننا وتعاطفنا معهم في مصابهم ، كما ونتمنى الشفاء العاجل للجرحى الذين اصيبوا نتيجة هذه الاعمال الارهابية البربرية ".
وقال سيادة المطران عطا الله حنا "ان ما حدث في لبنان هو عمل ارهابي اجرامي لا يمكن لاي انسان عاقل ان يقبله وأن يبرره بأي شكل من الاشكال، انه عمل دموي يهدف الى اثارة الفتن والتشرذم في مجتمعاتنا العربية ، ان الارهاب يضرب مجددا بيروت مستهدفا المدنيين وان هذه التفجيرات الجبانة ادت الى استشهاد وجرح الكثيرين من الابرياء" .
وقال سيادته امام الوفد المقدسي :"بأن الدماء التي سالت في لبنان هي دمائنا والشهداء الذين سقطوا هناك هم شهدائنا وابناءنا واخوتنا ، والجرحى هم اعزائنا الذين نتمنى لهم الشفاء الكامل".

المطران عطا الله حنا مستقبلا وفدا فرنسيا اكاديميا : " اتيتم للتضامن مع فلسطين وها نحن اليوم نتضامن معكم في احزانكم " 
وفس سياق منفصل ،  قال سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس " بأننا نرفض الارهاب والعنف الذي يستهدف الابرياء ، ولذلك فإننا نعرب عن تعازينا القلبية الحارة للشعب الفرنسي الصديق اثر العمليات الارهابية الهمجية التي المت بالشعب الفرنسي والتي ادت الى سقوط عدد كبير من الضحايا  نتيجة هذه الاعمال الارهابية التي صدمت العالم بأسره ، اننا نعرب عن تعازينا وعن تعاطفنا وعن تضامنا مع الشعب الفرنسي الصديق ونؤكد موقفنا الثابت الرافض للارهاب بكافة اشكاله والوانه  ، واولئك الذين يستنكرون ويرفضون الارهاب الذي اصاب الشعب الفرنسي عليهم ايضا ان يرفضوا الارهاب الذي اصاب الشعب السوري والعراقي واليمني والليبي واللبناني ، وعليهم ان يرفضوا الارهاب الممارس بحق شعبنا الفلسطيني" .
وأضاف سيادة المطران :" ان فرنسا دولة صديقة لفلسطين ونحن يؤلمنا ويحزننا ما حدث في فرنسا وكل قطرة دم تسيل هي عزيزة علينا ، ولذلك فإن الشعب الفرنسي الصديق الذي وقف الى جانب الشعب الفلسطيني نقول له من قلب فلسطين ومن قلب القدس الجريحة بأننا نرفض ما حدث ونستنكر هذه الجريمة النكراء وهذا الارهاب الذي لا دين له ، بل هو ارهاب يعبر عن انعدام للقيم الانسانية والروحية والحضارية ".
ومضى قائلا :" اننا من قلب القدس نرسل بطاقة تعزية الى أسر الضحايا ونرفع الدعاء الى الله من اجل ان يقويهم الرب الاله في هذه الظروف الصعبة وان يعزي قلوبهم ، كما ونتضامن مع الشعب الفرنسي الصديق ، ونصلي من اجل الشفاء لكافة الجرحى والمصابين نتيجة هذه الاعمال الارهابية" ، جاءت كلمات المطران عطا الله حنا هذه  لدى استقباله وفدا فرنسيا اكاديميا اتوا للتضامن مع الشعب الفلسطيني ، فقد كانوا مصدومين مما حدث في فرنسا ، وقد واساهم سيادة المطران قائلا "بأن احزانكم هي احزاننا وآلامكم هي آلامنا ، فقد اتيتم للتضامن مع شعبنا ونحن بدورنا نتضامن معكم بآلامكم واحزانكم ".

بحضور سيادة المطران عطا الله حنا : " اللجنة الشعبية للسلم الاهلي تعقد اجتماعا تشاوريا في البعنة "
وفي سياق اخر ، عقدت اللجنة الشعبية للسلم الاهلي في الداخل الفلسطيني مؤخرا لقاء تشاوريا وذلك في قرية البعنة في قضاء عكا في الجليل الاعلى بحضور حشد من رجال الدين الاسلامي والمسيحي والشخصيات الاعتبارية ، وذلك للتداول في البرامج المستقبلية للجنة وتفعيل نشاطاتها وحضورها في المجتمع العربي نبذا للتعصب والكراهية وتكريسا لقيم التعايش والاخوة والمحبة بين ابناء الشعب الفلسطيني الواحد ، وقد نظمت هذا الاجتماع اللجنة الشعبية في قرية البعنة .
وقد تحدث في هذا الاجتماع سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس الذي تحدث عن اهداف هذه اللجنة والرسالة التي تحملها خدمة للانسان والمجتمع ، وتحدث رئيس المجلس المحلي السيد عباس تيتي كما تحدث فضيلة الشيخ مأمون مطاوع وقدس الاب صالح خوري كاهن الرعية الارثوذكسية في سخنين وفضيلة الشيخ نور اليقين والسيد ياسين بكري مسؤول اللجنة الشعبية للسلم الاهلي في البعنة والسيد جمال نصار والدكتور حسين حمزة والسيد ابو بشارة الاسدي منسق اللجنة .

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق