اغلاق

بركة: تجاوب واسع مع الاضراب العام والرسالة واضحة للحكومة

قال رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية محمد بركة، اليوم الخميس :" إن التجاوب مع الاضراب التضامني مع الحركة الاسلامية (الجناح الشمالي) والرافض لقرار


رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية محمد بركة

الحكومة الاستبدادي بحظرها كان جيدا، وكان خطوة جماهيرية أولى في معركتنا ضد القرار، وشكّل رسالة واضحة للحكومة بأننا لن نسكت على قرار كهذا، ومعركتنا شعبية متواصلة الى جانب استنفاذ الوسائل القضائية وستصل الى المحافل دولية" .
وقال بركة :" إن التجاوب كان واسعا في القطاع التجاري والحياة العامة، وشبه كامل في جهاز التعليم، وهذا مؤشر جيد للتفاعل الجماهيري مع الاضراب العام، الذي هو بمثابة خطوة أولى في سلسلة نضالات شعبية وخطوات أخرى تتخذها لجنة المتابعة العليا لمكافحة هذا القرار، ومنها المسار القضائي الذي هو قيد البحث والفحص بأيدي المختصين، الى جانب اعداد مذكرة من اجل  التوجه الى محافل حقوقية دولية لاطلاعها على عنصرية القرار" .

" واجبنا الوطني يلزمنا بأن نكون متحدين متكاتفين "
وتابع بركة قائلا :" إن واجبنا الوطني يلزمنا بأن نكون متحدين متكاتفين، في وجه السياسة الصهيونية العنصرية، والى جانب رفضنا المبدئي والأساس للاستفراد بأي جزء من جماهير شعبنا، وبأي اطار من الأطر الناشطة في شارعنا العربي، فعلى الجميع أن يعلم أن العنصرية الاسرائيلية الرسمية موجهة ضدنا جميعا، وتستهدف وجودنا كشعب على أرض وطننا الذي لا وطن لنا سواه، وهي ذات السياسة التي تحرم شعبنا من دولته وحريته واستقلاله" .
ودعا بركة الى "التجاوب والمشاركة مع التظاهرات التي ستدعو لها القوى الحزبية واللجان الشعبية على مفارق الطرق يوم السبت القريب، وللمشاركة في المهرجانات السياسية الاربعة في الجليل والمثلث والنقب (سخنين ورهط والطيبة وكفركنا)، التي ستقام في الاسبوع المقبل ، وسيتم تتويج هذه المرحلة من المعركة الشعبية بالمظاهرة القطرية التي ستجري يوم السبت بعد القادم في 28 الشهر الجاري في مدينة ام الفحم" .


صور من الاضراب في الوسط العربي اليوم





لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق