اغلاق

مسيرة في بلدة عرعرة لنصرة الحركة الاسلامية

انطلقت مساء اليوم السبت المسيرة التضامنية مع الخركة الاسلامية في بلدة عرعر ةالتي رعت لها اللجنة الشعبية في بلدتي عارة وعرعرة.
Loading the player...

انطلقت المسيرة التي شارك بها العشرات من اهالي البلدة، رجالا ونساء واطفالا من وسط البلدة وصولا الى المتنزه بمدخل البلدة. وردد المشاركون بالمسيرة الهتافات المؤيدة للحركة الاسلامية والقدس والمسجد الاقصى.
وتحدث رئيس المجلس مضر يونس حول هذه المسيرة ، قائلا " بان الحديث عن اخراج الحركة الاسلامية وحظرها غير جديد ولكن لم نتوقع حدوث هذا الامر الذي يعد قرارا غبيا ويمس بكافه الاهالي بالداخل الفلسطيني والحركة الاسلامية جزء لا يتجزأ من الشعب وهذا التعدي جس نبض ولاحقا ستكون امور اخرى وهي عملية فكر يميني. ونحن يجب ان نكون موحدين ونكون يدا واحدة من احل تحدي الفكر اليميني المتطرف ".

" ما يجري هو حرب على الدين الاسلامي والثوابت الفلسطينية العربية "
وقال عضو الحركة الاسلامية عماد ملحم : "في البداية اشكر كل من نظم الوقفة وشارك بها . حقيقة ، اذا نظرنا نظرة عميقة ان المستهدف من هذا القانون هو الاسلام وليس الحركة الاسلامية ، وما يجري هو حرب على الدين الاسلامي والثوابت الفلسطينية العربية واننا ثابتون على ثوابتنا التي ترعرعنا عليها ، والحركة الاسلامية هي فكر وعقيدة وايمان".
واضاف:"المطلوب من الجميع في هذه البلاد الوحدة حول ثوابتنا ومبادئنا".
ومن ثم تحدث عضو اللجنة الشعبية مصطفى وشاحي قائلا : "في البداية اشكر كل من شارك بالمسيرة الاحتجاجية ، ومن ثم اقول قرار الحكومة الاسرائيلية هو قرار خطير جدا وهذا القرار يستوجب وحدة وطنية شاملة تتجاوز كل الخلافات الايديولوجية والفكرية".


مجموعة صورل خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما















































































لمزيد من اخبار كفرقرع ووادي عارة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق