اغلاق

مصمم الازياء عاهد مصاروة من الطيبة: أطمح للوصول للعالمية

هو شاب أحب عالم الملابس وتصميمها والازياء منذ صغره ، وقد حرص دوما على ارتداء ملابس جميلة ، وعندما انهى دراسته الثانوية اختار المجال القريب الى قلبه ودرس في


 مصمم الازياء عاهد مصاروة ، تصوير : يوسي وانشيز  

كلية " شنكار " موضوع تصميم الازياء ، وقرر كما يقول " أن يكسر الأفكار النمطية عن هذا الموضوع ،  التي مفادها أنه " مجال لا يلائم شاب من الوسط العربي " ، حيث ان القليل من الشباب العرب والفتيات أيضا من يدرسون هذا المجال ، بينما أشهر مصممي الأزياء عالميا هم من الرجال " ... انه مصمم الأزياء عاهد مصاروة من الطيبة ، الذي يتحدث في الحوار التالي حول مشواره في هذا العالم الواسع ...   

 حاورته : ايمان دهامشة مراسلة صحيفة بانوراما

حدثنا عن انطلاقتك في مجال تصميم الأزياء ؟
منذ صغري وانا احب كل ما يتعلق بمجال الملابس والازياء ، وكنت اهتم كثيرا بان ارتدي زيّا جميلا ورائعا ، وكبر هذا الاهتمام معي ، وعندما انهيت دراستي الثانوية اخترت المجال القريب الى قلبي ودرست في كلية " شنكار " موضوع تصميم الازياء ، وقررت كسر الأفكار النمطية عن هذا الموضوع ، التي مفادها أنه " مجال لا يلائم شاب من الوسط العربي " ، حيث ان القليل من الشباب العرب والفتيات أيضا من يدرسون هذا المجال ، بينما أشهر مصممي الأزياء عالميا هم من الرجال  .أردت دوما تطوير قدراتي ، وبناء على ذلك اردت تطوير الأفكار المتوفرة لديّ وزيادة مهنيتي ، وذلك لكي ينعكس على التصاميم المختلفة ، وبالتالي تكون تصاميم ترضي وتعجب مختلف الاذواق .

ما هي طبيعة التحديات والصعوبات التي واجهتك ؟
واجهتني الكثير من الصعوبات التي لا تعد ولا تحصى ، ومن بينها القبول لدخول كلية " شنكار " ، في البداية واجهني رفض من قبل الاهل والمجتمع ، واعترضت طريقي الكثير من الانتقادات ، لكن على الرغم من ذلك قررت الاستمرار بطريقي وخوض المعركة ، وعدم الاكتراث للانتقادات ، ومن بين الصعوبات التي واجهتني ان لغة التصميم لغة صعبة وتحتاج الى هندسة وتفكير قبيل الاقدام على أية خطوة فيها ، لكني مع الإرادة والتصميم كسرت الحواجز والعراقيل .

ما هي الإنجازات التي حققتها ؟
بداية افتخر لكوني مصمم أزياء عربيا واشارك في عروض في البلاد والخارج  وذلك مع عارضات أزياء مشهورات ، كما تأتيني الكثير من العروض للمشاركة في عروض للازياء ، لكن لا استطيع المشاركة بكلها ، وذلك لضيق الوقت ، وهذه العروض تحتاج الى وقت كبير والكثير من التجهيز ، ولا اريد ان تكون هذه التحضيرات على حساب زبائني ، فانا اعمل على تصميم فساتين وبدلات لسهرات وحفلات ، وذلك باحدث الطرق وبشكل جذاب وجميل  .

ما الذي يميز تصاميم العام 2016 ؟
اعمل على بناء مجموعة من التصاميم الخاصة بي وبذوقي ، ولا اريد التحدث حول الاعمال الجديدة الآن ، لكن ما يميز تصاميمي انها جريئة وتدمج بين العصرية والكلاسيك ، وهي مليئة بتطريز المجوهرات وأيضا طرق الخياطة المستخدمة لاعدادها مريحة للعروس ، وبمجموعتي الجديدة استعمل أدوات لأول مرة يتم التعامل بها ، والتصاميم جميلة جدا وأعتبرها خيالية .

ما هي النصائح التي تقدمها للعروس ؟
فستان الزفاف يلفت انظار كل المشاركين بحفل الزفاف لحظة دخول العروسين للقاعة ، وأرى أن على الفتاة ان تختار المكان الصحيح لتصميم بدلتها ، وأقول للعروس ، لكي تكوني ملكة بكامل المواصفات يجب ان تزوري المصممين والمصممات فهنالك امور كثيرة يجب اخذها بعين الاعتبار في مرحلة التصميم ولا يعرفها الا من درس عالم التصميم والازياء ، لأنه عالم ليس له حدود ويجب متابعته دائما . هناك حاجة وضرورة ان تقوم العروس بالبحث عن الفستان قبيل أشهر من موعد الفرح ، وليس قبل شهر ، وأن تهتم أن يكون تصميم الفستان يلائمها ، فللأسف يوجد الكثير من العرائس اللواتي يقعن بهذا الخطأ ، ولذلك يجب ان تعرف العروس ما هو الملائم لها . كذلك ما اود قوله ، ان  أصحاب المحلات التجارية هم تجار وليسوا مصممين ، كذلك أفكار العروس ، لكي تصل الى الخياط فانها تحتاج للعديد من المراحل والأشخاص لكي يتم تمرير ونقل ما تريده العروس ، وفي كثير من الأحيان لا يكون حسب توقعات العروس ، لذلك فان العمل مع مصمم افضل اذ تكون لديه المعرفة عن الملائم لكل جسم ، وبالامكان إعطاء النصائح المناسبة للعروس لكي تظهر بكامل جمالها واناقتها في يوم زفافها .

من هو قدوتك ومثلك الأعلى في عالم التصميم ؟
زهير  مراد الذي تتميز تصاميمه بالانوثة والجرأة والرقة ، ويوجد بها إحساس وهذا ما يميز تصاميمي أيضا  .

كيف تنظر الى انتشار شراء الفساتين من خلال شبكة الانترنت ؟
كل انسان يبحث عن الامر الذي يناسبه ، وله الحق في ذلك ، لكن فساتين العرائس من خارج البلاد تختلف تماما وكليا عن الموجودة في بلادنا ، وجودة العمل لا تكون دقيقة ، ولا يوجد بتلك الفساتين عمل يدوي ، كذلك هم لا يعرفون من هو الزبون وهدفهم هو البيع والنسب تشير الى ان 99% من النساء يصبن بخيبة أمل ولا يرتدين الفستان الذي اشترينه عبر شبكة الانترنت ، ويجب ان تهتم العروس بالاستثمار بيومها الخاص وان تعمل على تصميم فستانها مع مصمم ، كذلك يجب ان تكون الأسعار التي يضعها المصمم ملائمة للجميع وليست باهظة الثمن  .

ما هو طموحك المستقبلي ؟
ما زلت في بداية الطريق نحو النجومية والعالمية ، وطموحي ان اصبح مصمم أزياء عالميا ومشهورا ، وان اتلقى عروض عمل في الخارج . في الوقت الحالي كرست وقتي للعمل هنا في البلاد ، لكني اطمح للوصول الى العالمية .

هل ترى أن المرأة العربية تحرص على التوجه لمصممي الازياء ؟
الامر يختلف من سيدة الى أخرى ، حيث انه توجد نساء اللواتي يفضلن تصميم فستان لها لوحدها خصيصا ، وان تكون مميزة وبكامل جمالها واناقتها .

ماذا يعني لك المقص والابرة ؟
المقص هو صديقي ويرافقني دائما ويكون معي ولا استطيع ان ابدع بدونه ، واستعمال المقص يحتاج الى قدرات وطاقات كبيرة ومميزة ، اما الابرة فتساعدني على إتمام العمل والوصول الى هدفي المنشود بالنتيجة النهائية التي ترضيني وترضي الزبونة .

بطاقة تعارف :
الاسم : عاهد مصاروة 
البلدة : الطيبة 
العمر : 28 سنة 
الحالة الاجتماعية : أعزب 
المهنة : مصمم أزياء وحاصل على شهادة معترف بها دوليا .


تصوير : يوسي وانشيز 





















لمزيد من اخبار هنا الطيبة اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الطيبة والمنطقة
اغلاق