اغلاق

ابوت تساعدكم إن كان ابنكم يعاني من ارتجاج بالمخ جراء سقوط

مَن مِن الاهالي لم يحدث له ان وقع ابنه او ابنته وتلقوا ضربة؟ يحدث هذا ايضًا كثيرا مع الاطفال الصغار . يبدو من الوهلة الاولى ان الطفل بخير لكننا حينها لا نعلم ماذا نفعل بالضبط:

هل اصيب الولد بارتجاج في المخ؟ هل يجب أخذه الى غرفة الطوارئ؟  ما هي الاشارات التي يجب الانتباه لها؟ كيف نتعامل معه؟ كيف يجب ان يشعر؟
سقوط الاطفال تعتبر ظاهرة شائعة، سواء في البيت، في المدرسة او في ساحات الالعاب. 40% من مجمل حالات ارتجاج المخ تحدث في اعقاب السقوط وعند الحديث عن اولاد بجيل 14 واقل فان السقوط يؤدي الى نصف عدد حالات ارتجاج المخ التي تحدث.
رونيت دوييف، مديرة علمية في ابوت، والتي تنتج ايضا سيميلاك قالت :"ارتجاجات المخ التي تحدث في اعقاب السقوط لدى الاطفال هي ظاهرة شائعة وعندما يقع الاولاد الصغار على راسهم فان من الصعب الحصول منهم على وصف دقيق لما يشعرون به. يواجه الكثير من الاهالي فترة زمنية من عدم التأكد بشأن ماذا يجب ان يفعلوا، ويمر الولد الذي وقع او اصيب احيانا الى اجراء فحوصات معقدة، وغير موصى بها للأولاد مثل CT و MRI. هذا التطوير الطبي في فحص الدم الجديد لاكتشاف ارتجاج المخ من شانه التقليص من الشكوك والتوتر الذي يرافق الاهل وضمان العلاج الدقيق بجودة المختبر في غضون اقل مدة زمنية".
معظم حالات ارتجاج المخ ( Traumatic Brain Injuries (TBI لا يرافقها فقدان الوعي اضافة فان ارتجاج المخ قد يكون صعب التشخيص واحيانا حتى لا ننجح في تشخيصه لعدم توفّر فحص دقيق تماماً لتشخيصه. تماماً من اجل هذا تعاونت شركة ابوت، الرائدة العالمية في الفحوصات والتشخيص، مع وزارة الدفاع الامريكية من اجل تطوير فحص دم متنقل لفحص ارتجاجات المخ.  يتواجد الية فحص الدم المبتكر في مراحل متطورة وقريبا سيكون بالإمكان الاعتماد عليه في تشخيص حالات ارتجاج المخ بطريقة سريعة، بسيطة وفي متناول اليد. فحص ابوت لتشخيص ارتجاجات المخ يتم عبر نظام الـ i-STAT وهو جهاز متنقل بحجم جهاز التحكم عن بُعد.
يتم الفحص بطريقة بسيطة وسهلة، حيث يقوم الطبيب او الممرضة بإدخال 2-3 نقاط دم الى مسطّح صغير وهو جزء من الـ i-STAT وعندها ندخله الى الداخل ونبدأ عملية التشخيص التي تستمر 10-15 دقيقة فقط ويزوّد بنتائج تشابه مستوى نتائج المختبر. يمكن اجراء الفحص في أي مكان، سواء في المستشفى، غرف العمليات، اقسام العناية المركّزة، في العيادة، في غرفة الممرضة او في الخارج- وهذا يعني مع سيارة اسعاف او طبيب يصل لعلاج مصاب ما او في الحوادث التي بها عدد كبير من المصابين.
جهاز الـ i-STAT من ابوت يستعمل اليوم في 84 دولة في ارجاء العالم، بما فيها البلاد. طواقم الانقاذ يستخدمون هذا الجهاز في حالات الحوادث المتعددة المصابين مثل عواصف الهوريكان (الاعاصير) والهزات الارضية لسهولة تفعيله وصغر حجمه.
اورلي سيلبينغير المديرة العامة لمنظمة "بطيرم" لسلامة الاطفال تضيف: "اصابات الراس لدى الاولاد، مقارنة مع الاشخاص البالغين تتميز بخطورة اكبر وبفترة شفاء اطول. في البيت يمكن منع السقوط من مكان مرتفع بواسطة تركيب بوابة أمان على الدرج ومتابعة وفقاً للمعايير، عدم ابقاء الاطفال والرضّع في اماكن مرتفعة ولا حتى للحظة واحدة – مثلا على مسطّح وضع الحفاضات او على السرير ويجب تركيب وسائل لمنع السقوط من النوافذ.
يجب مراقبة الاطفال والرضّع في الحدائق العامة بشكل مستمر من قبل شخص بالغ.
في الانشطة الرياضية التي تستوجب وسائل الحماية ووضع الخوذة من المهم الحرص على وضع الخوذة المناسبة. الخوذة الزامية ايضا عند ركوب الدراجة الهوائية، دراجة بثلاث عجلات (الكوركنيت) او الزلاجات".

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من منتوجات محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
منتوجات محلية
اغلاق