اغلاق

باقة:الشاب أمير قعدان رئيسًا لمجلس الطلاب والشبيبة البلدي

التقى في مطلع الاسبوع ، مجلس الطلاب والشبيبة البلدي الممثل بمندوبي مجالس الطلاب المدرسية ، مجموعات القيادة الشابة ، المجموعات الشبابية التطوعية


صور من اجواء الانتخابات
 
المختلفة والحركة الكشفية في باقة الغربية، مع كل من الاستاذ فادي مواسي مدير قسم الشبيبة في بلدية باقة الغربية ، محمود غنايم والشاب هيثم قعدان رئيس مجلس الطلاب البلدي السابق ، وذلك لانتخاب السكرتارية المصغرة لمجلس الطلاب البلدي من رئيس نائب وسكرتير .
يذكر ان أعضاء المجلس التقوا قبل اسبوع لجلسة تحضيرية، والتي حضرها رئيس البلدية المحامي مرسي أبومخ والاستاذ علي مواسي والمعلمة أسماء كتانة ، حيث شدد رئيس البلدية على أهمية هذا المجلس وذكر بعض المشاريع التي قاموا بها في السنوات الاخيرة وتطرق لدعم البلدية لقسم الشبيبة ومجلس الطلاب من أكثر من ثلاث سنوات.  
 
نتائج الانتخابات
هذا وقد أفرزت نتائج الانتخابات عن فوز الطالب أمير قعدان من مدرسة القاسمي الأهلية بمنصب رئيس المجلس البلدي، فاستمرارا لمسيرته  ، أمير قعدان  هو عضو فعال في المجلس البلدي منذ ثلاث سنوات والمجلس اللوائي وناشط بالمجموعات القيادية والتطوعية في باقة للسنة الرابعة على  التوالي، في المقابل تم انتخاب الطالب جاد مواسي  والذي يدرس في مدرسة النهضة الأهلية ، والذي يمثل باقة أيضا في المجلس اللوائي ، والطالب بكر مقالده من مدرسة الأندلس القسم الاعدادي سكرتيرًا  للمجلس البلدي، وذلك بمشاركة 53 شاب وشابة من مدارس باقة المختلفة.
افتتح اللقاء الأستاذ فادي مواسي، مدير قسم الشبيبة، والذي أكد دور الشباب في تغيير صورة المجتمع ومدى أهمية تفعيلهم للنهوض في شباب هذا البلد الطيب إلى الأفضل، كما وأشار في كلمته لأهمية تواجدهم في مركز القرارات التي تخصهم، وبأهمية دعم الفعاليات والمبادرات الشبابية والقيادة الشابة. وأشاد بدور مجلس الطلاب في السنة الماضية في العديد من الفعاليات المحلية والقطرية، حيث تميز المجلس البلدي بين جميع المجالس على نطاق البلدان العربية واليهودية.
وأشاد مواسي أيضا بدور الشاب هيثم قعدان الذي شغل منصب رئيس المجلس البلدي ومدى عطائه الذي قدمه للمجلس ولبلده.
وفي النهاية وبعد فرز الأصوات ، شكر الحائزون على المناصب أعضاء مجلس الطلبة وبلدية باقة الغربية وجميع الجهات التي تعمل على إنارة درب النهوض لهذه الشبيبة ، فقال الرئيس المنتخب أمير قعدان خلال كلمته : " بمجرد وجود هذا العدد من الشبان والشابات هنا ، هذا يدل على مدى الاستعداد للتضحية والعطاء من هؤلاء الشبان ليرفعوا اسم باقة عاليا ، وليكملوا بمسيرة العطاء الشبابية للسنه الرابعة على التوالي ، ومن هذا المنطلق لا يسعني الا أن اقول أن الجيل العظيم الذي دائما حلمنا به ليسمو بمجتمعاتنا قد بدأ بالعمران بعد طول عناء".
وأنهى الاستاذ فادي مواسي بشكر كل من ساهم في استمرار هذه المسيرة ولا ننسى مسؤول ملف الشبيبة في المركز الجماهيري محمود غنايم. ( من أحمد عويسات الناطق بلسان بلدية باقة الغربية )



























لمزيد من اخبار باقة جت والمنطقة  اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق