اغلاق

اجتماع بالجلبوع مع أيوب القرا بهدف تطوير المنطقة اقتصاديا

زار مؤخرًا، ايوب القرا نائب الوزير في مكتب رئيس الحكومة للتطوير الاقليمي المجلس الاقليمي الجلبوع، حيث استقبله رئيس المجلس عوفيد نور مع نائبيه هشام زعبي


صور من الزيارة

ودودي بونفيل وعدد من المسؤولين، واستمع القرا لتخليص تام عن وضع المنطقة الصناعية الجديدة والمناطق الصناعية والاقتصادية الصغيرة المخطط إقامتها، إضافة للمنطقة الصناعية التي ستقاوم في منطقة جديد بالتعاون مع الجلبوع وبدعم من مستثمرين أتراك، وأكد القرا "أن هنالك مخططا لإقامة مركز في معبر الجلبوع (الجلمة) والذي سيخدم رجا أعمال اسرائيليين وفلسطينيين، وأن أعمال البناء ستبدأ قريبا" .
الاجتماع عقد في مكاتب المجلس الإقليمي ثم نظمت جولة في المناطق الصناعية والمناطق التي من المخطط أن تقام فيها المناطق الصناعية ومشاريع أخرى.
رئيس المجلس، عوفد نور قال: "الوزارة عملت بشكل غير مسبوق لدعم المشاريع في الجلبوع، ومن أجل العلاقات الاقتصادية مع دول مجاورة، بالإضافة للعلاقات الديبلوماسية، والجلبوع يعتبر منطقة استراتيجية لدولة اسرائيل حيث تتميز هذه المنطقة بأنها مناسبة للتعاون التجاري، الاقتصادي، الاجتماعي والثقافي" .
وتابع: "وتم أيضًا الاتفاق على فحص امكانية بناء مركز زوار في الجلبوع" .
وأكد نور استعداده للمشاركة في لقاءات عمل مع قادة ومسؤولين من دول الجوار وقال: نستعد للمشاركة في كل مشروع لعمل مشترك مع أطراف في دول أخرى، من أجل مصلحة سكان الجلبوع ولتطوير هذه المنطقة.
بدوره القرا قال: "موقع الجلبوع يجعله مكانا استراتيجيا مهمًا بين اسرائيل، الأردن والسلطة الفلسطينية، ومستثمري الصناعة في المنطقة يبادرون للعمل المشترك بين الدول، نحن نفحص امكانية افتتاح مكتب خاصة تابع للوزارة هنا في الجلبوع ليقدم الخدمات ويساهم بتطوير العمل المشترك في المنطقة" .

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق