اغلاق

لقاء تلخيصي لفعاليات جمعية سيكوي بعميق يزراعيل

عقدت جمعية سيكوي الجمعية لدعم المساواة المدنية ، بالتعاون مع جوينت يسرائيل ومنتدى السلطات المحلية جبال الناصرة وعيمق يزراعيل ، لقاء تلخيصيا ،


مجموعة صور التقطت خلال اللقاء

لفعاليات جمعية سيكوي نحو طريق جديدة، في المجلس الإقليمي عيمق يزراعيل .
شارك في اللقاء عدد من رؤساء المجالس المحلية في المنطقة ومهندسي مجالس محلية الى جانب عدد من مركزي المشاريع المختلفة في الجمعية.

إنجازات، نجاحات وتحديات
تضمن اللقاء عدة جلسات عرضت امام الحضور إنجازات، نجاحات وتحديات مشروع الشراكة بين المجالس العربية واليهودية في البلاد، وتنبثق هذه المشاريع عن مشروع "التعاون اللوائي" الذي بادرت إليه منذ نحو خمس سنوات "سيكوي، الجمعية العربية اليهودية لدعم المساواة المدنية في البلاد"، والذي تضمن عملا مكثفا مع رؤساء وممثلي السلطات المحلية المتجاورة التي كان تعاونها في الماضي محدودا جدا رغم المصالح المشتركة لسكانها، وبعد سنوات من الدراسة والحوار، تم التوصل إلى مشاريع حيوية وهامة لسكان المنطقة برمتها، في مختلف المجالات، ومنها: التخطيط، التشغيل والصناعة، الرياضة والسياحة، والتي ستعمل السلطات المحلية بنفسها على تنفيذها، بدعم من وزارة الداخلية.
وكان من بين المشاركين في الجلسة: إيال بيتسر، رئيس المجلس الإقليمي "عيمق يزراعيل" المضيف، حيث عقد اللقاء، أحمد زعبي، رئيس مجلس بستان المرج الإقليمي، يتسحاك ميرون، رئيس بلدية العفولة، زهير يوسف، رئيس مجلس دبورية المحلي، عبد السلام دراوشة، رئيس مجلس إكسال المحلي، يوسي دولا، يوسف عياد نائب رئيس بلدية الناصرة ، رئيس مجلس كفار تابور، وأوري إيلان مدير لواء الشمال في وزارة الداخلية، إلى جانب مدراء عامين وذوي مناصب رفيعة في السلطات المحلية المشاركة في المنتدى.

" بدأنا نرى النتائج الأولية على أرض الواقع "
رئيس مجلس إكسال المحلي، المحامي عبد السلام دراوشة، قال: "يوجد هنا رؤساء سلطات محلية يهود وعرب، جادون جدا بنيتهم بالتعاون والعمل معا وها نحن قد بدأنا نرى النتائج الأولية على أرض الواقع". وأضاف: "لكننا نرى بأن الحواجز الحقيقية هي على المستوى القطري وليس على المستوى المحلي". من جهته ، قال رئيس بلدية العفولة، يتسحاق ميرون: "علينا ألا ننسى هدفنا المشترك. فنحن إن تعاونا معا سنتحول إلى كتلة قوية وهامة وسنتمكن من تنفيذ مشاريع هامة لكل سكان المنطقة. فالسلطات المحلية القوية في مركز البلاد تستطيع العمل وحدها وأما نحن في الضواحي فعلينا أن نتحد ونتعاون لنصبح قوة مركزية، وفي حال تمكنا من غرس قيم التعايش العربيي اليهودي الحقيقي فإننا سنكون الرابحين". زهير يوسف، رئيس مجلس دبورية المحلي قال: "من المهم جدا أن يعرف السكان عن هذه التعاونات بين السلطات المحلية العربية واليهودية. السكان يهتمون أولا بالأفعال وعلينا أن نعمل معا وعدم الاكتفاء بالكلام".





















لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق