اغلاق

النائب عبد الحكيم حاج يحيى: سنبقى ندافع عن كل بيت

وصل الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من المكتب البرلماني للنائب عبد الحكيم حاج يحيى، جاء فيه :" كنا وسنبقى في خط المواجهة الاول، حتى نصل الى تسوية مع الحكومة


النائب عبد الحكيم حاج يحيى

والجهات المعنية، تحمي البيوت من خطر الهدم . لا زالت حكومة اليمين العنصري تدير ظهرها للوسط العربي ومتطلباته واحتياجاته الاساسية .
ان قضية البيوت, والبناء غير المرخص ,هي قضية الوسط العربي , والقضية التي تشغل البرنامج اليومي للمنظمات المدنية والمستويات السياسية , سواء رؤساء البلديات او اعضاء الكنيست على حد سواء .
ففي الامس القريب اقدمت جرافات الداخلية , تحميها 700 من قوات مدججة ,من وحدات النخبة الشرطية لترافق عملية الهدم" .
واضاف البيان: "المواطن ابراهيم الزبارقة , بنى بيته على ارضه في مدينة الطيبة, ليس لأنه يحب مخالفة القوانين, ولكن لأنه يطمع ان يحصل على بيت يؤوي به اهله وابنائه .
في صبيحة يوم الاربعاء العاصف ,شردت جرافات الداخلية عائلة الزبارقة في العراء بعد ان احالت بيتهم الى ركام .
انني استنكر هذا التصرف الهمجي من قبل مؤسسات الدولة وقوات الشرطة ، لأنه كانت هنالك امكانية لتفاهمات وإعطاء فرصة اخرى لأصحاب هذا البيت وغيره في نفس المنطقة.
لقد وضعت نصب عيني من اول يوم انتخبت به قضايا البيوت غير المرخصة سواء في دهمش والنقب، المثلث والجليل  وفي الطيبة خاصة .
سنبقى ندافع عن كل بيت , وانقاذ كل مبنى نستطيع انقاذه , وسنطرق جميع الابواب حتى ادخال البيوت في اطار الخرائط الهيكلية التي تعدها البلديات" .









إقرأ في هذا السياق:
رئيس بلدية الطيبة يزور المنـزل المهدوم متضامنا مع أصحابه
تنفيذ أمر هدم مبنى في الطيبة تابع لابراهيم الزبارقة
ابراهيم زبارقة من الطيبة لبانيت : ‘أتمنى أن يكون بيتي فداء لكل البيوت المهددة‘
النائب زحالقة: هدم البيوت هو إعلان حرب على العرب
جبهة الطيبة : ‘الخِزي والعار لحكومة الاشرار‘
تقرير:كيف بالامكان منع هدم البيوت المهددة بالوسط العربي؟
الافراج عن 4 من معتقلي هدم البيت في الطيبة
النهضة والشعبية بقلنسوة تزوران منـزل زبارقة المهدوم

لمزيد من اخبار هنا الطيبة اضغط هنا

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق