اغلاق

الخسائر الهائلة تجبر ‘ياهو‘ على خفض عدد الموظفين

كشفت شركة ياهو عن خطة لاعتماد "بدائل استراتيجية" للمبيعات بما في ذلك بيع أصول، وإعادة للهيكلة تقضي بخفض عدد موظفيها بنسبة 15%، وإغلاق بعض أنشطتها،



وذلك في محاولة من المجموعة لاستعادة نموها المتوقف منذ سنوات.

وأعلنت المجموعة، تكبدها خسارة هائلة بـ 4.4 مليار دولار في الربع الأخير من العام الماضي.
وتعتزم ياهو إغلاق مكاتبها في دبي ومكسيكو وبيونيس آيرس ومدريد وميلانو. وقررت أيضا إيقاف بعض أنشطتها وتعزيز بعض مجلاتها الرقمية وإغلاق بعضها الآخر، إضافة إلى النظر في إمكانية بيع بعض أصولها غير الاستراتيجية والعقارية، طبقاً لما ورد بوسائل اعلام.

واستنادا إلى آخر البيانات الصادرة عن ياهو، فإن عدد موظفيها في نهاية سبتمبر كان 10 آلاف و700 موظف يعملون بدوام كامل، وحوالي 800 متعاقد، لذا فإن قرار تقليص عدد الموظفين يعني إلغاء ما بين 1500 و1700 وظيفة.
وأوضحت ياهو أن إلغاء القسم الأكبر من هذه الوظائف سيتم في الربع الأول من هذا العام، مشيرة إلى أنها حددت لنفسها هدف الوصول في نهاية السنة إلى أن يكون عدد موظفيها تسعة آلاف يعملون بدوام كامل، وأقل من ألف متعاقد.

وترمي كل هذه الإجراءات إلى خفض الكلفة التشغيلية للمجموعة بأكثر من 400 مليون دولار بحلول نهاية العام، وتحسين عائداتها بغية استعادة نموها المتوقف منذ أعوام.

لدخول زاوية انترنت وتكنولوجيا اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من كمبيوتر اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
كمبيوتر
اغلاق