اغلاق

المطران حنا والشيخ صبري:‘ نرفض التحريض على النواب العرب‘

القدس – اصدر فضيلة الشيخ عكرمة صبري رئيس الهيئة الاسلامية العليا في القدس وسيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس


 
بيانا مشتركا بعد اجتماعهما في المدينة المقدسة ، وقد اكد سيادة المطران وفضيلة الشيخ في بيانهما على ما يلي :
• " اننا نطالب بإستعادة جثامين شهداء القدس لكي يتم دفنها حسب الاصول الدينية والاجتماعية المتعارفة ، ولا يجوز احتجاز هذه الجثامين لاسباب انسانية بالدرجة الاولى .
• اننا نعبر عن تثميننا وتقديرنا لمواقف النواب العرب الذين يتم استهدافهم بسبب مواقفهم الوطنية ومطالبتهم باستعادة جثامين الشهداء ووقوفهم الى جانب اسر الشهداء ، ونؤكد تضامننا معهم ورفضنا للتحريض العنصري الذي يتعرضون له .
• نؤكد مجددا وقوفنا الى جانب أسر شهداء القدس وشهداء فلسطين بشكل عام ، ويجب ان تستمر الحملة الهادفة لاعادة اعمار منازلهم المهدمة ،ونحن نقف الى جانبهم ونتضامن معهم في قضيتهم العادلة ونعرب عن رفضنا لسياسة العقاب الجماعي التي تمارس بحقهم .
• المسيحيون والمسلمون في مدينة القدس يؤكدون على وحدتهم الوطنية وتعاضدهم ولحمتهم وتعاونهم خدمة لشعبنا وقضيته العادلة ، كما اننا في القدس نحن جسد واحد يدافع عن المدينة المقدسة ومقدساتها ونرفض سياسات الاحتلال ، ونطالب بالحرية لشعبنا ووقف الممارسات العنصرية الظالمة التي تستهدف شعبنا الاعزل  ".





لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق