اغلاق

اللجنة الشعبية ام الفحم: سنحمي بيوتنا ووجودنا في وطننا

عقدت اللجنة الشعبية مساء امس الخميس اجتماعا طارئا لبحث ومناقشة قرار المحكمة برفض الاستئناف الذي تقدمت به عائلة عبد الغني ، بحضور نائب رئيس البلدية


مدينة ام الفحم

ورئيس قسم الهندسة المحامي وسام قحاوش ، وممثل عن عائلة عبد الغني.
وقد عبرت اللجنة الشعبية عن " دهشتها وغضبها من حيثيات القرار الذي تجاهل مصادقة المجلس البلدي ولجنة التنظيم المحلية للخارطة الهيكلية التي تشمل البيت المذكور مما يؤكد ان القرار سياسي وينضوي في اطار السياسة العنصرية لحكومة اليمين التي يترأسها نتنياهو".
وجاء في بيان عممته اللجنة الشعبية ، وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما: "اننا باللجنة الشعبية في الوقت الذي نؤكد فيه موقفنا الرافض لهذا القرار ولسياسة هدم بيوتنا واقتلاعنا من وطننا فاننا نؤكد ايضا اننا لن نقف مكتوفي الايدي وسنحمي بيوتنا ووجودنا في وطننا بكل الوسائل الممكنة".
واضاف البيان: "وبناء عليه فان اللجنة الشعبية قررت تنظيم وقفة احتجاجية لنسمع صرخة مدوية رافضة لسياسة هدم البيوت ونوجه دعوة لاهلنا في ام الفحم والمنطقه للمشاركة بالتظاهرة وذلك يوم غد السبت 13/2 الساعة الرابعة عصرا مدخل المدينة".



لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق