اغلاق

مصادر مقدسية:قرار باغلاق منازل اربعة اسرى مقدسيين

ذكرت مصادر مقدسية ان " السلطات الاسرائيلية اصدرت قرارات تقضي بإغلاق ومصادرة منازل أربعة أسرى من القدس، ويشمل القرار منازل الاسرى محمد صلاح أبو كف (18 عاما)،
Loading the player...

وليد فراس الأطرش (19 عاما)، عبد محمود دويات (20 عاما)، والاسير محمد جهاد الطويل (17 عاما)، وذلك بدعوى تنفيذهم عملية أدت الى مقتل مستوطن، في أيلول الماضي، وذلك بعد أيام من سحب هويات (اقامة) ثلاثة منهم.
ويمهل القرار العائلات اسبوعا من اصدار القرار للاستئناف على قرار الاغلاق والمصادرة علما ان المحاكم الاسرائيلية لم تبت بعد في قضية هؤلاء الاسرى وان قرار الاغلاق والمصادرة ياتي كعقوبة استباقية حسب ذوي الاسرى".
وكانت قوات الامن الاسرائيلي اعتقلت الشبان الاربعة خلال أيلول الماضي، ووجهت لهم تهمة "القتل والتسبب بقتل مستوطن بعد إلقاء الحجارة باتجاه مركبته".
وقال والد الأسير محمد أبو كف لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما: "منزلنا عبارة عن شقة سكنية في الطابق الثاني من بناية مكونة من 4 طوابق، يعيش فيه 8 أفراد (6 أطفال)، وبينهم زوجتي المريضة"، مطالباً مؤسسات حقوق الانسان واعضاء الكنيست العرب " الوقوف بجانبهم من اجل ابطال قرار الهدم وسحب الهويات (الاقامة)".

"في أي قانون يتم اتخاذ العقوبات ضد الأسرى قبل ان يتم البت في قضيتهم"
فيما أوضح والد الأسير الأطرش لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما: "أن منزله قائم منذ عهد الانتداب البريطاني، وهو بيت مستقل يعيش فيه 7 أفراد بينهم 3 أطفال" ، متسائلا "في أي قانون يتم اتخاذ العقوبات ضد الأسرى قبل ان يتم البت في قضيتهم".
من جهتها افادت والدة الفتى محمد الطويل لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما بالقدس: " أن منزل العائلة مستأجر، وهو مكون من غرفتين ومنافعهما، ويعيش فيه 5 أفراد، بينهم طفلان"، فيما اوضح شقيق الأسير عبد دويات لمراسلنا: " ان العائلة تسلمت قرار المصادرة والاغلاق لمنزلها القائم قبل احتلال القدس، وهو جزء من بناية سكنية".
وكان وزير الداخلية الاسرائيلي ارييه درعي أصدر قبل نحو أسبوعين قراراً بسحب هويات كل من الاسرى محمد صلاح أبو كف و وليد فراس الأطرش، وعبد محمود دويات.
من جانبها، قالت الناشطة الحقوقية المحامية نسرين عليان لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما: " إن التماسا قدم في المحكمة عام 2006 حول ما إن كان من صلاحيات وزير الداخلية إصدار قرار بسحب إقامة مقدسيين قاطنين في المدينة قبل عام 1967، لكن القرار النهائي لم يصدر عن المحكمة العليا حتى الآن".

"  الفلسطينيون في القدس حصلوا على الهوية الزرقاء التي تسمح لهم بالإقامة في المدينة لأنهم ولدوا فيها ولم يأتوا إليها كزوار"
وأوضحت عليان لمراسلنا بالقدس: "أن الفلسطينيين في القدس حصلوا على الهوية الزرقاء التي تسمح لهم بالإقامة في المدينة لأنهم ولدوا فيها ولم يأتوا إليها كزوار، فالتعامل معهم ضمن قانون الدخول إلى إسرائيل مناقض بالأساس لحقوقهم الأساسية".
وقالت عليان لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما: "إن القانون الإسرائيلي والدولي واضح وينص على أنه في حال سحب الجنسية من أي شخص، على الدولة أن تعطيه أوراق إقامة مؤقتة. وأضافت "بما أن المقدسيين لا يحملون جنسية لأي دولة، فعلى إسرائيل منحهم أوراق وجود مؤقتة، وفي هذه الحالة كيف تقرر سحب الإقامة منهم؟".

" الشبان الاربعة ما زالوا بدون محاكمة "
وأشارت عليان في حديثها لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما إلى " أن الشبان الأربعة ما زالوا دون محاكمة ولم يصدر قرار بتجريمهم حتى الآن، وإصدار قرار كهذا في الوقت الحالي يُناقض حقهم بالمثول أمام محكمة واضحة، كما يناقض القانون الدولي والمحلي".
ورجّحت عليان أنه في حال تقدم الأهالي باستئناف ضد القرار للمحكمة الإسرائيلية العليا فإن الأخيرة ستصدر أمرا بتجميد مؤقت لقرار سحب الإقامة حتى تبت المحكمة في قضية الشبان الأربعة.
بدوره، قال رئيس لجنة أهالي الأسرى المقدسيين أمجد أبو عصب لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما: "إن سلطات الاحتلال تبتكر أساليب جديدة ظالمة لتوطين الخوف في نفوس المقدسيين وكسر شوكتهم، من أجل إجبارهم على ترك المدينة وإفساح المجال للمستوطنين ليعيثوا فسادا في المسجد الأقصى".
وأكد أبو عصب لمراسلنا: "أن هذه ليست المرة الأولى التي يشهر فيها الاحتلال سلاح سحب الإقامة من المقدسيين، لافتا إلى استخدامه سابقا بحق نواب المجلس التشريعي المقدسيين الذين انتخبوا عام 2006 ووزير شؤون القدس السابق خالد أبو عرفة، وصدر بحقهم قرار بسحب الإقامة والهوية بحجة عدم ولائهم للاحتلال".


صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما













صلاح ابو كف والد الاسير محمد




امجد ابو عصب


نسرين عليان


الاسرى المقدسيين











استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق