اغلاق

ام الفحم تفجع بوفاة الشابة حنين شرقاوي جمّال ابراهيم

شارك المئات من أهالي قرية مصمص ومدينة أم الفحم، الليلة الماضية، في تشييع جثمان الشابة المرحومة حنين محمد شرقاوي - جمّال، من سكان حي عين إبراهيم،

الذي ووري الثرى في مقبرة مصمص، بعد أن وافتها المنية عن عمر يناهز 33 عاما.
ويفيد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما أن المرحومة هي حرم الشاب الفحماوي طلال جمّال اغبارية، وهي من سكان مصمص في الاصل. وقد تركت وراءها طفلا وطفلة في عمر الورود، اذ أنها أصيبت منذ أشهر قليلة فقط بمرض عضال لم يمهلها طويلا.
وقد خيّم الحزن والأسى على أقارب المرحومة وعموم سكان حي عين إبراهيم في أم الفحم، عقب فقدانها وهي في ريعان شبابها، سائلين المولى عز وجل ان يتغمدها برحمته الواسعة وان يدخلها فسيح جناته.
وأعاد هذا الخبر الى أذهان أهالي الحي ذكرى العشرات من أقاربهم واعزّائهم، الذين راحوا ضحايا مرض السرطان، ورحلوا عن دنيانا في الأعوام الاخيرة، إضافة الى عدد آخر من المصابين حاليا به ويعانون من آثاره او آلامه الشديدة.



لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق