اغلاق

جبارين: بينت يسعى لتنشئة الطلاب على أيديولوجية حزبه المتطرفة

وصل لموقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من المكتب البرلماني للنائب يوسف جبارين جاء فيه: " أعلن وزير المعارف، نفتالي بينت، بأنَّ السنة الدراسية القادمة ،


 النائب يوسف جبارين

ستُخصَّص لموضوع "توحيد القُدس" بحيث ستبادر وزارته إلى فعاليات ونشاطات خاصة في المدارس بخصوص هذا الموضوع، الذي يهدف إلى ترسيخ الأيديولوجية الصهيونية في المضامين التربوية. وقال بنيت في تصريحاته: من القدس بدأ تاريخنا، ومنها نستمد قوانا في هذه الأيام الصعبة".
وقال النائب د. يوسف جبارين ردًا على هذا القرار، " بأنّ القدس الشرقية بنظر العالم أجمع تُعتبر منطقة تحت الاحتلال ولا يوجد أية دولة بالعالم تعترف بشرعية ضمّها إلى إسرائيل، وأن هذا المشروع يأتي استمرارًا للتغييرات التي يقوم بها الوزير بينت في سلك التربية والتعليم منذ تسلمه منصبه بهدف تعزيز مشروعه الايديولوجي الذي يقوم على فكرة توسيع الاستيطان وترسيخ ( أرض اسرائيل الكبرى )".
وأضاف جبارين : " أنَّ وزير المعارف يستغل وزارته لمآرب سياسية خطيرة تخدم حزبه المتطرف، كما وأنه بهذا القرار يضرب بعرض الحائط كافة المواثيق والاتفاقيات الدولية بشأن مكانة القدس، مؤكدًا ان قرار بينيت هو جزء من سياسة ممنهجة لتهويد القدس وتفريغها من أهلها الفلسطينيين" . كما وأوضح النائب جبارين، أن الوزير يتجاهل رواية ومعاناة الشعب الفلسطيني ويعزز من سياسة الإحتلال والقمع تّجاه الفلسطينيين بشكل عام، وأهل القدس بشكل خاص ".
وأشار جبارين إلى " أنّ بينت يسعى جاهدًا لتطبيق الأفكار السياسية المتطرفة لحزبه، البيت اليهودي، ويقوم باستغلال تأثيره على المضامين التربوية والثقافية من أجل تنشئة الأجيال القادمة على أيديولوجية حزبه، التي تتنكر لحق الشعب الفلسطيني بالاستقلال واقامة دولته الفلسطينية وعاصمتها القدس".
وقال النائب جبارين : " أنَّ هنالك حواليّ 300 ألف فلسطيني بالقدس الشرقية يعانون يوميًا من قمع الاحتلال ومن سياسة التمييز والاقصاء الممنهجة. وأضاف أيضًا بأن قرار الوزير بينت يتجاهل وجود خطاب سياسي مُغاير لخطابه، الذي ينادي بجلاء الاحتلال وتفكيك كافة المستوطنات واحلال السَّلام الذي يرتكز على ممارسة الشعب الفلسطيني لحقه في تقرير المصير".



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق