اغلاق

حنين: تمييز صارخ بالمواصلات العامة بحق الجمهور العربي

وصل لموقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من المكتب البرلماني للنائب د. دوف حنين ، جاء فيه : " بحثت اللجنة الفرعية للجنة الاقتصاد، لشؤون المواصلات العامة، برئاسة دوف حنين،


 
موضوع المواصلات العامة في البلدات العربية " . النائب دوف حنين افتتح الجلسة وقال: "لا يوجد موضوع فيه التمييز بحق الجمهور العربي صارخ إلى هذا الحد ومتطرف مثل المواصلات العامة. الجمهور العربي فقير أكثر، بعيد عن مراكز التشغيل والتعليم وبالرغم من ذلك خدمات المواصلات العامة التي حظي بها حتى قبل سنوات قليلة كانت قليلة وغير كافية مما خلق واقعا حتم استخدام السيارات الخصوصية وغالبا كانت بملكية الرجال وليس النساء". وأضاف "ان في وزارة المواصلات تجرى أعمال هامة ومؤثرة ويجب تشجيعها وتوسيعها".
ممثلة قسم الأبحاث والمعلومات في الكنيست، رينات بنيتا عرضت المعطيات الأساسية التي رشحت من وثيقة اعدتها عشية الجلسة، وقالت : " ان النساء العربيات هن المستخدمات الاساسيات للمواصلات العامة في الوسط العربي، وبالنسبة لهن فإن المواصلات العامة هي امر مصيري " . وقالت : " ان تقرير مراقب الدولة للعام 2011 أشار إلى سلسلة من القصورات بما يتعلق بمعالجة البنية التحتية، لكن أشارت إلى انه بين السنوات 2010 - 2015 خصصت وزارة المواصلات للسلطات العربية أكثر من 2 مليار شيكل لعلاج ذلك".
وطلب رئيس اللجنة دوف حنين من وزارة المواصلات التطرق الى موضوع الميزانيات وخطط الاستثمار المستقبلية. وقال درور غانون، مدير كبير في قسم التخطيط في وزارة المواصلات " انه ايضا هذا العام ستستثمر وزارة المواصلات 125 مليون شيقل في الوسط العربي، واعترف ان هناك نقصا تاريخيا في نشاط المواصلات العامة في الوسط العربي، لكن قال انه من المقرر ان يتم افتتاح ما لا يقل عن 50 خطا جديدا هذا العام  كما سيتم تحسين 101 خط وزيادة التغطية والوتيرة. واشار الى التحسينات في البنية التحتية التي ستتيح الارتباطات مع الاحياء وكذلك استثمار 25 مليون شيكل في خطوط التغذية لأماكن العمل".
رئيسة قسم تمكين الطلاب الجامعيين العرب، ديران شلابنة تحدثت عن الصعوبات التي تواجه الطلاب الجامعيين العرب في الوصول الى اماكن التعليم.

" يجب الاستثمار والبدء في تشغيل مواصلات عامة داخل البلدات "
رئيس بلدية طمرة، د. سهيل ذياب تطرق إلى قضية البنية التحتية وقال : " انه يجب الاستثمار والبدء في تشغيل مواصلات عامة داخل البلدات، وتطرق الى عقد جلسات منذ عامين بشأن تشغيل مواصلات عامة داخلية في طمرة علما ان تعداد السكان 32 الف نسمة دون مواصلات عامة داخلية".
ممثل جمعية سيكوي، عبد القادر كنعاني، قال "انه في الفترة الاخيرة نرى تغييرا نحو الايجاب لكن الحديث يدور عن فجوة منذ عشرات السنين ولا يمكن إغلاقها في سنة او سنتين". 
ممثلة جمعية حقوق المواطن، شذا عامر ذكرت "انه حتى شهر حزيران 2015 كان من المقرر ان تكون جميع المعلومات متوفرة باللغة العربية " ، ورد غانون وقال ان الحديث يدور عن ترجمة الشبكة كلها يشمل تراخيص الخطوط للغة العربية، وقال: "حددنا تقريبا جميع المحطات، وانا اعتقد انه حتى شهر تموز 2016 سنبدأ بنصب اللافتات في جميع انحاء البلاد".
 عضو الكنيست عبد الحكيم حاج يحيى اقترح تعزيز الخطوط من البلدات العربية إلى المؤسسات التعليمية ايام الخميس ومساء السبت، وناشد بعلاج قضية البنية التحتية من اجل اتاحة الخطوط الداخلية. عضو الكنيست يوسف جبارين قال : " ان الاستثمار بالمواصلات العامة هو مفتاح تحسين الوضع الاقتصادي الاجتماعي في المجتمع العربي".



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق