اغلاق

مُنظّمات بيئيّة أوروبيَّة في جولة على امتداد سبيل إسرائيل

بمُبادرة من جمعيَّة حماية الطَّبيعة وبمُناسبة مُرور 20 عامًا على إقامة سبيل إسرائيل، وكجزء من توطيد التّعاوُن القائم بين جمعيَّة حماية الطَّبيعة والمُنظّمات الدّوليَّة المختلفة،


 تصوير النّاطق بلسان جمعيّة حماية الطّبيعة دوڤ جرينبلت
 
بهدف دفع مواضيع جودة البيئة، وتشجيع تغيير مفهومي بيئيّ في أوساط الجيل الشّاب والحفاظ على النّظام البيئيّ الفريد لدولة إسرائيل، تُشارك في الأسبوع الأخير من شهر شباط/ فبراير الحاليّ في جولة في سبيل إسرائيل بعثة أوروبيَّة مُركّبة من مُمثّلي خمس مُنظّمات طبيعة أوروبيَّة، ومُنظّمتين من ألمانيا، ومُنظّمتين أخريين من إيطاليا وأخرى من قبرص، تعمل جميعها في إطار مُنظّمة الاتّحاد الأوروبيّ - "يورمود".
ومن المُخطّط أن تتعرّف البِعثة من خلال جولتها على امتداد سبيل إسرائيل على الأقليّات والأنظمة البيئيّة الفريدة للبلاد، حيث افتتحت مسارها انطلاقًا من جبل الشّيخ شماليّ البلاد ومن ثمّ الاتّجاه بالمسار جنوبًا.
ويلتقي المُشارِكون بالبِعثة بمجموعات عديدة من أبناء الأقلّيات، ممّن يتّصلون بجمعيّة حماية الطّبيعة، ويتخلّل برنامج الجولة لقاء بين أعضاء البِعثة ومُدير مركز التّعليم الميداني – جمعيّة حماية الطّبيعة في قرية الرّيحانيَّة الشّركسيَّة. كذلك ستلتقي البعثة برئيس المجلس المحلّي يانوح – جث بالإضافة إلى إجراء جولة في المنطقة مع التّعرّف على الوسط الدّرزيّ.
وسيتعرّف المُشاركون بالبعثة على النّظام البيئيّ المُعقّد لسهل الحولة، والهجرة الدّوليّة للطّيور.
كما ستتجوّل البِعثة على مدار يومين في الصّحراء والنّقب، حيث ستتعرّف هُناك على جيولوجيّة وإقليم الصّحراء القاحلة، والحيوانات وسُبُل بقائها في الإقليم الصّحراوي، وتعقيد إقامة نظام حياتيّ ونباتيّ في المنطقة.
وستتجوّل البعثة أيضًا في مواقع مركزيّة في إسرائيل، من بينها الجليل الأعلى، جبل الجرمق، القُدس والمحطّة لأبحاث الطّيور وجبل رأس الرّمان.
وفي اليوم الأخير للجولة تتوجّه البعثة لمشاهدة مرحلة شروق الشّمس في البحر الميّت، وسيتعلّمون هناك عن ظاهرة المجاري الّتي تميّز المنطقة نتيجة جفاف البحر الميّت.
وبهذه المُناسبة عقّب جيلي بتسلئيل، مُدير مجال الشّبيبة والشّباب وتنسيق العلاقات الدّوليّة في جمعيّة حماية الطّبيعة قائلًا: "سبيل إسرائيل لجمعيّة حماية الطّبيعة يحتفل بميلاده الـ20 وهذه فرصة عظيمة لتعزيز هذا المَعلَم الفريد وعمل جمعيّة حماية الطّبيعة في الحِفاظ على نمط طبيعة وكائنات حيّة مميّز لدولة إسرائيل. وآمل أن يُشجّع هذا التّذوّق القليل الّذي سيتلقّاه أعضاء البعثة لإسرائيل، تشجيعهم على توصية مُحبّي الطّبيعة والبيئة في بلادهم بزيارة إسرائيل والتّجوّل فيها".
يُشار إلى أنَّ سبيل إسرائيل افتتح على يد جمعيّة حماية الطّبيعة عام 1995 بهدف خلق طريق مشي على الأقدام على امتداد الدّولة. وينطلق السّبيل من كيبوتس دان في الشّمال وينتهي بمدرسة "سدي إيلات" في الجنوب. ويمر مسار السّبيل بدولة إسرائيل بأكملها ويبلغ طوله نحو 1،100 كيلومتر. ومع مرور السّنين تحوّل سبيل إسرائيل إلى مسار لا يخلو من التّحدّي للمُتنزّهين ومُحبّي الرّحلات من البلاد والعالم. ويُشكّل السّبيل تجربة لا تُنسى من الفسيفساء الإسرائيليّ المُذهل للمُجتمع الإسرائيليّ. سبيل إسرائيل وعلاماته هما من البصمات المُسجّلة لجمعيّة حماية الطّبيعة.





لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق