اغلاق

‘ذئب الصحراء‘ وفرقته يقتحمون مواطن الطيور الجارحة بوادي قلط

بمغامرة شيقة، استمرت اكثر من 9 ساعات سيرا على الاقدام، انطلقت مجموعة المرشد المتميز في معرفة البلاد منصور ابو قرن "ذئب الصحراء" لمنطقة وادي القلط


مجموعة صور من المسار

والذي يقع في الصحراء بين مدينة القدس ومدينة اريحا، ووصف طبيعته الجغرافية وواحته الجميلة وينابيعه المتفجرة من بين الصخور, وجمال جباله وتلألؤ صخوره الجميلة, لا يعبر عنها كلام, حيث الوديان العميقة والجبال والهضاب المتنوعة, الحمراء الصفراء, البيضاء, والتي يمكن ان تدهش الزائر كلما تقدم في السير من القدس الى اريحا, الانخفاض التدريجي الذي يصحبه طنين في الاذان وصولا الى قاع الوادي وبين جدران جباله تعشش الطيور الجارحة كالنسور والصقور, وتجد فيها العصافير المهاجرة الجميلة مسكنا بالإضافة الى الانواع الكثيرة من الحشرات والوز وحف.
عشائر بدوية تسكن في احضان الطبيعة
 لم يقتصر الامر على الحيوانات والطيور لإيجاد مسكن في هذا المكان بل وللإنسان ايضا وجود, حيث يسكن في هذا المكان العديد من العشائر البدوية والتي اخذت من المكان مسكنا هادئا جميلا, تقتصر معيشتها على الحياة البدوية الاولى البعيدة عن التطورات والتكنولوجيا, وبعيدة عن كل تطورات العصر. انهت الفرقة مشوارها في دير الرهبان " سانت جورج" .






لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق