اغلاق

مجلس الجلبوع يسعى لتخصيص ميزانيات للمواصلات للمسنين

يعاني المسن والشخص المتقاعد في المناطق القروية من قضية المواصلات، حيث تفتقر هذه المناطق للمواصلات العامة الكافية كالتي بالمدن، فمثلا في المجلس الاقليمي الجلبوع،



هنالك 33 بلدة بينها بلدات يهودية عادية وكيبوتسات وقرى عربية، ويعاني بعض المسنين من قضية التنقل.
بسبب هذه المعاناة، توجه رئيس المجلس الاقليمي الجلبوع، عوفيد نور إلى عضو الكنيست إيتان بروشي مطالبًا إياه بأن يمثل الجلبوع والمناطق القروية لتطوير مبادرة لقانون جديد في الكنيست يخصص ميزانيات لهذا الموضوع.
بدوره، رئيس المجلس الإقليمي عوفيد نور قال: " معظم المسنين والمتقاعدين في الجلبوع وفي كل المناطق القروية يتساعدون من قبل عائلاتهم من أجل التنقل إلى مراكز المسنين ومراكز الفعاليات الأخرى، وهذا أمر غير مقبول أن تتعرض هذه الفئة للحرمان، يجب تصليح هذا الخلل وتخصيص ميزانيات لنقل هؤلاء المسنين ".
عضو الكنيست بروشي طرح الموضوع في الكنيست هذا الشهر وتوجه لوزير المواصلات من أجل تخصيص ميزانية تمر عبر السلطات المحلية من أجل المواصلات للمسنين.
 


لمزيد من اخبار قرى المرج والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق