اغلاق

فيديو: حراس ترامب يعتدون على صحفي ويطردون طلابا سود

ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال أن عناصر أمن سرية قاموا بطرد مصور مجلة تايم الأمريكية الشهيرة و30 طالبا أسود، من حشد انتخابي للمرشح الجمهوري المحتمل
Loading the player...

للرئاسة دونالد ترامب، في فيرجينيا.
وأوضحت الصحيفة، في تقرير على موقعها الإلكتروني، اليوم الثلاثاء، أن خلال حشد انتخابي بجامعة رادفورد، الاثنين، هتف 30 طالبا أسود من حركة "Black Lives Matter" ضد ترامب "لا مزيد من الكراهية! لنكون سواء لنكون عظماء". وسارع ترامب بتوجيه عناصر الأمن لطرد المحتجين قائلا بصوت عال "أخرجوهم".
وحركة "بلاك لايف ماترز" بدأت عام 2012 للدفاع عن حقوق السود بعد تزايد حوادث قتلهم على يد الشرطة الأمريكية، وسرعان ما تحولت إلى حركة عالمية .
وقد أعرب مرشحو الحزب الديمقراطي وأبرزهم هيلاري كلينتون وبيرني ساندرز عن تأييدهم للحركة وأجندتها، فيما لقيت هجوما من المرشحين الجمهوريين، الذين اعتبروها تحض على كراهية الشرطة، باستثناء ماركو روبيو.
وبينما كانت عناصر الأمن تقوم بطرد الطلاب السود فإن كريستوفر موريس، المصور الصحفي المخضرم لدى مجلة تايم، حاول الخروج من المنطقة المخصصة للصحافة لالتقاط صور للمحتجين، وسرعان ما اتجه أحد عناصر الأمن الخاص بتأمين ترامب إلى موريس وأبلغه بالخروج لينشب بينهم تراشق لفظي سرعان ما تطور إلى قيام أحد أفراد الأمن بإمساكه من الرقبة وإلقائه أرضا.
وأوضح موريس في تصريحات للصحيفة أنه كان يتحرك من مكانه لالتقاط صورة لترامب توضع على غلاف مجلة تايم. وأشار إلى أنه أبقى خطوة داخل المنصة الخاصة بالصحفيين ولم يخرج عنها تماما وأنه تحرك قليلا جدا لالتقاط صورة للمحتجين.


لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق