اغلاق

100 جندي بريطاني إلى سيناء لمراقبة تطبيق اتفاقية السلام

اكدت وزارة الدفاع البريطانية، أن هناك خطة جديدة لتعزيز الدعم للقوة المتعددة الجنسيات والمراقبين المتواجدة في سيناء لمراقبة تطبيق اتفاقية السلام بين مصر وإسرائيل.



وذكرت الوزارة، أن ما يقرب من 100 جندي من سلاح المهندسين البريطاني سيصلون في مارس الجاري إلى سيناء لتوفير الدعم الهندسي لبعثة حفظ السلام متعددة الجنسيات.

وقال وزير الدفاع البريطاني مايكل فالون في بيان له: "إن هذه القوة ستعمل على تقديم تحسينات هامة لتوفير الحماية لقاعدة حفظ السلام بسيناء"، حسبما أفادت وكالة "سبوتينك" الروسية.

وأكد البيان، أن هذه القوة ستبقى في مصر لمدة 12 أسبوعا لتطوير البنية التحتية في القاعدة الرئيسية للقوة المتعددة الجنسيات في شبه جزيرة سيناء.

جدير بالذكر أن قوة متعددة الجنسيات لحفظ السلام تتواجد بسناء لتشرف على تطبيق بنود معاهدة السلام الموقعة بين مصر وإسرائيل في عام 1979. ويشارك في القوة المتعددة الجنسيات حاليا 12 دولة من جميع أنحاء العالم، من بينهم الولايات المتحدة وأستراليا والنرويج وفرنسا والمملكة المتحدة. - وفق ما ما ذكرته مصادر صحافية.

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق