اغلاق

منتدى تجنيد الطائفة المسيحية يوزع منحا على طلاب مسيحيين

وصل لموقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من المكتب الإعلامي للأب جبرائيل نداف للإعلام العربي جاء فيه: "في خطوة تاريخية ، تعتبر الأولى من نوعها في إسرائيل، عقد يوم أمس الخميس،



في قاعة الكنيسة اليونانية الأرثوذكسية في يافة الناصرة حفل توزيع المنح الدراسية على عشرات الطلاب المسيحيين خريجي الخدمة العسكرية والمدنية، الحفل الأول من نوعه في البلاد الذي يهدف لتوزيع المنح الدراسية على 40 طالبا وطالبة أبناء الطائفة المسيحية الآرامية ، وذلك بحضور عضو الكنيست د. عنات بيركو وصفوان موراي، مدير المجتمع غير اليهودي في صندوق الصداقة ورئيسها الحاخام يحيئيل اكشتاين وبحضور العشرات من الطلاب وذويهم ، وقد تم اختيار 40 طالباً وطالبة من بين أكثر من 100 من المتقدمين للحصول على المنحة ، من خلال اللجنة المهنية التي كان يرأسها الدكتور نسيم مردخاي وأعضاؤها الدكتور علاء تلحمي والدكتور يوسف الياس، رئيس لجنة التعليم في منتدى تجنيد الطائفة المسيحية".

" حان الوقت لتصحيح الظلم الواقع منذ عقود حتى تأسيسي لمنتدى تجنيد الطائفة المسيحية منذ أربع سنوات "
وفي كلمة قدس الأب جبرائيل نداف ، قال: " أن هؤلاء هم المستقبل المنشود للمجتمع المسيحي ، شباب وشابات من خيرة أبنائنا خريجي الخدمة العسكرية والوطنية الذين ساهموا بجزئهم لمجتمعهم ، وقدموا من أنفسهم لبلدهم. لقد حان الوقت لتصحيح الظلم الواقع منذ عقود حتى تأسيسي لمنتدى تجنيد الطائفة المسيحية منذ أربع سنوات ". وأضاف الأب جبرائيل متحدثاً حول التعاون المستمر والمتميز مع الحاخام يحيئيل اكشتاين، رئيس مؤسسة الصداقة ، "هذه رسالة للعالم أجمع ، اثنين من الكهنة ، من أديان مختلفة ، يستطيعان قيادة تغيير حقيقي في المجتمع الذي يعيشان به ويعملان من منطلق التعاون التام والتنسيق فيما بينهما".
و
تحدثت نرمين رزق، ممثلة الطلاب الحاصلين على المنح ، مؤكدة ، " أن وراء المساهمة المادية للمنح الدراسية، تختبئ مساهمة سماوية،–وتعتبر بالنسبة لنا فرصة أخرى ، بالمساهمة بشكل اكبر في خدمة المجتمع من خلال العديد من الطرق المختلفة والمتنوعة ، وذلك كجزء من الأنشطة التطوعية التي تتميز بها المنحة دراسية ، والتي تهدف لتنميتنا والارتقاء بنا ".
و
 ختم قدس الأب جبرائيل نداف حفل توزيع المنح الدراسية قائلا : " نحن نريد أن يعيش أبناؤنا حياة أفضل ، وأن ينجحوا في تحقيق أحلامهم وأن يقدسوا حياتهم من أجل بلادهم وازدهارهم الشخصي . هذا ما أسعى إليه جاهداً لتحقيقه من خلال نشاطي المتنوع ، أن يحصل أبناء مجتمعي على كل الميزات والإمكانيات الجيدة التي تعرض من قبل الدولة ، واجبات متساوية وحقوق متساوية. هذا ونريد أن نشكر من الصميم ، الحاخام يحيئيل اكشتاين، رئيس صندوق الصداقة، الذي يدعم وساعد على اخراج برنامج المنح الدراسية لحيز التنفيذ للمرة الأولى لمنتدى تجنيد الطائفة المسيحية ، وبالإضافة إلى ذلك نود أن نشكر عضو الكنيست عنات بيركو على حضورها ودعمها المتسمر لنشاطات المنتدى".

















لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق