اغلاق

أسبوع من العطاء والتميُّز بالإعدادية الشاملة بجسر الزرقاء

اختتم بعون الله أسبوع الاعمال الخيرية بالمدرسة الاعدادية الشاملة جسر الزرقاء الذي ابتدأ من يوم الاحد حتى السبت من الاسبوع الاخير . وكان يوم القمة بتاريخ 15.3.16 ،


مجموعة صور من الفعالية

الذي أبدع فيه جميع الطاقم بالتبرعات وضم أهالي للعمل والتطوع بكل ما لديهم من مهارات مهنية ومن وقتهم الخاص والثمين جداً . أسبوع من العطاء والاحسان والابداع ، وتحت شعار " فكِّر بغيرك " تم الاعلان عن حملة تبرعات من اسرة المدرسة والطلاب بمنتوجات غذائية  تحتاجها كل اسرة للبيت ، وحظي الطلاب بهذه الحملة بالمشاركة ولو بجزء قليل جداً بمساعدة الغير ، والاستمتاع بشعور جميل بالدعم لعائلات مستورة في قريتهم ، وهي  بحاجة ماسة لكل غرض قاموا بجمعه ، وقدوة برسولنا لكريم سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم الذي حثَّنا على الصدقة والعطاء والاحسان للغير ومساعدة اليتيم والمحروم ، ولقوله تعالى بسورة التوبة " وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون  " . والاجر العظيم من وراء الصدقة  .
جدير بالذكر أن المدرسة الاعدادية الشاملة وجميع طاقمها تؤمن " أن علينا تذويت هذه القيمة في كل أيام السنة وليس في يوم قمة واحد للأعمال الخيرية..  لينمو ويترعرع  طلابنا عليها ويقوموا بتوصيلها الى الجيل القادم وتكون نهج حياة "، ومن أجمل الاعمال الخيرية التي قامت بها المدرسة وبمساعدة مركزة التربية الاجتماعية لينا أبو عطا والمعلمة ناهد كناعنة موجهة مجلس الطلاب والمستشارة نوال وتد : استقبال مجموعة من الشباب والشابات بالمدرسة ذوي الاحتياجات الخاصة مع عاملين اجتماعيين ليحظوا بالاندماج مع اسرتنا المتواضعة ، والتي تفتح يديها لكل منادٍ ، ومشاركتهم لنا فرحتنا بتعبئة وتغليف الطرود للعائلات المستورة، وايضا مشاركتهم لنا بالزراعة والدهان على الجدران  .
ومن الاعمال المهمة أيضاً على مستوى القرية والمدرسة ، تبني الدوار الرئيسي للمدخل الشمالي بجانب مدخل بوابة حديقة السلام ، وتم تزويده بأجهزة متطورة للري وتم زراعته وتحضيره بأكمل وجه ، وقد دعي باسم  "دوّار السلام" . وبارك مدير المدرسة   كل من أولياء الامور : خليل عماش وحسني نجار وعصمت شهاب وأمين جربان على تبرعهم  . وقد جهزت  لهم اسرة المدرسة شهادات شكر وتقدير  لتمنح لهم على مجهودهم الجبار .
ومن بين الاعمال ايضا تنظيف الأرصفة والشوارع ، دهن الجدران ، رسومات على الجدران .

" نحن بحرب دائمة لمحو كلمة مستحيل والتغيير الى الافضل ومحو الجهل بالعلم والتنور الأخلاقي قبل العلم والمنهاج "
ومن الاعمال الخيرية المميزة جداً بهذا اليوم بالذات ، مشروع للمعلمة منى كبها التي بادرت به لبرنامج تحدي بالمدرسة ، عرض منتوجات تبرعت بها عائلات كثيرة ، لتحمل اسم " دكانة العطاء " وشراء الطلاب منها وجمع مبلغ من المال  سيوزع  لعائلات مستورة أيضاً , لتكون سلسلة من العطاء لهدف اسعاد ومساعدة المحتاجين .
وفي كلمة الشكر التي قالها وكتبها نصياً مدير المدرسة الاستاذ بهاء الدين جربان للتأكيد على مدى شكره وعرفانه للقدرات الجبارة التي يملكها طاقمه بالمدرسة ،  والذي يتمتع بروح العطاء والانتماء بدون علاقة ليوم الاعمال الخيرية ، واضاف : " لا يوجد كلمات تليق بكم اعزائي واسرتي ومرآتي ، فنحن بحرب دائمة لمحو كلمة مستحيل والتغيير الى الافضل ومحو الجهل بالعلم والتنور الأخلاقي قبل العلم والمنهاج ، وأنا أؤمن بأن العلو والرقي ليس ببعيد فأنه قريب ينادي بصوت شوق وحنين ، وجعله الله بميزان حسناتكم وكل الاحترام والتقدير " . وقد وافتنا بالتفاصيل والصور المركزة الاجتماعية لينا أبو عطا .



لمزيد من اخبار الفرديس وجسرالزرقاء اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق