اغلاق

‘ام الفحم تقرأ‘ تشارك بفعاليات مدرسة ابن سينا

شارك مشروع "ام الفحم تقرأ" في فعاليات "صرت اقرأ" التي بادرت لها إدارة وطاقم مدرسة ابن سينا الابتدائية في ام الفحم، وتأتي هذه المبادرة بأعقاب مشاركة مدرسة ابن سينا


صور من الفعاليات

في استكمال لتشجيع القراءة ضمن مشروع "أم الفحم تقرأ ". 
وفي حديث مع السيدة ليلى طميش مركزة مشرع أم الفحم تقرأ تحدثت عن مشروع أم الفحم تقرأ التابع لقسم المعارف في بلدية أم الفحم والذي يعمل في أم الفحم منذ أربع سنوات ويهدف للارتقاء وتعزيز ثقافة القراءة، ويتضمن المشروع استكمالات للأهالي لطواقم مهنية مختلفة وأيضا مشاريع جماهيرية مختلفة .
ومن أهم أعمال المشروع خلال الآونة الأخيرة استكمالات للأهالي وللمساعدات في الروضات وأيضا استكمالات لمعلمين ومعلمات في 3 مدارس ابتدائية : ابن سينا، عمرو بن الخطاب والخيام والتي تمررها  د. هيفاء مجادلة بكل ما يتعلق بتعزيز القراءة ودمجها مع آليات وتقنيات حديثة، وقد تلقت هذا الاستكمالات نجاحا كبيرا وترحيبا من قبل المشتركين .
" صرت اقرأ" هو عنوان لمشروع بادرت به مدرسة ابن سينا، ويهدف لتشجيع القراءة لدى الطلاب وأهاليهم، وقد شارك الأهالي والطلاب في هذه الفعاليات والتي قام بتمريرها طاقم ام الفحم تقرأ بمرافقة المركزة ليلى طميش، حيث قامت هي والأخصائية النفسية تهاني جبارين وسحر محاجنة بتمرير ورشات عمل حول أهمية القراءة وتأثيرها على حياة الفرد . وقد رحب محمد عيسى مدير مدرسة ابن سينا بالحضور وأثنى على هذه المبادرات التي تسعى لبناء جيل رائد يخدم  المجتمع .
وتوجهت السيدة ليلى طميش بجزيل الشكر لإدارة وطاقم مدرسة ابن سينا الذي تقبل برحابة صدر مشروع "أم الفحم تقرأ" وسعى إلى تطبيقه وتنفيذه في المدرسة. وشكرت مركز رواد الطفولة- المحاميد الذي يرافق مهنيا وتنظيميا فعاليات وبرامج  مشروع أم الفخم تقرأ وأيضا قسم الخدمات النفسية الذي يشارك بشكل فعال في المشروع من خلال مشاركة مركزة الطفولة المبكرة في الخدمات النفسية تهاني جبارين .



لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق