اغلاق

قلقيلية: ورشة للتعريف بصندوق المرأة التابع للمجلس الاقتصادي

أوصى مشاركون بأهمية تمكين المرأة اقتصاديا في المجتمع ومنحها كافة التسهيلات اللازمة لتتمكن من المساهمة في دفع عجلة التنمية الى الامام.



جاء ذلك خلال ورشة رعاها اللواء رافع رواجبه محافظ محافظة قلقيلية نظمتها محافظة قلقيلية والغرفة التجارية بعنوان "التعريف بصندوق المرأة التابع للمجلسالاقتصادي الفلسطيني للتنمية والاعمار (بكدار) عقدت في قاعة الغرفة التجارية في مدينة قلقيلية.
وشارك في الورشة المهندس رائد ذيب مدير عام صندوق المرأة في المجلس الاقتصادي الفلسطيني بكدار وطاقم من المجلس وطارق شاور نائب رئيس الغرفة التجارية ومحمد خضر مدير عام الشؤون العامة في محافظة قلقيلية واسماء حنون مديرة مديرية عمل قلقيلية واعضاء صندوق التشغيل وناشطات نسائيات من المحافظة.
وخلال افتتاح الورشة رحب نائب رئيس الغرفة التجارية بالحضور واكد على اهمية الورشة كونها تأتي في سياق دعم المشاريع الصغيرة التي تديرها النساء داعيا كافة المؤسسات الى اعطاء المرأة أهمية في برامجها.
من جهته اكد مدير عام الشؤون العامة على تقديم كافة التسهيلات التي تمكن المرأة وتعزز من دورها اقتصاديا وذلك عبر تأهيلها وتمكينها وتقديم كافة الدعم والمساندة لها، مضيفا أن هذا الامر يتطلب تكاملا في عمل المؤسسات من اجل الوصول الى الاهداف المنشودة واشار الى ان محافظة قلقيلية وبسبب الاجراءات الاستثنائية التي يقوم بها الاحتلال للتضييق على المواطنين في سبل العيش وهذا الامر يتطلب افشال هذه المخططات عبر التمكين الاقتصادي لكافة شرائح المجتمع وفي مقدمتها النساء.
بدوره قدم المهندس رائد ذيب تعريفا بصندوق المرأة التابع (لبكدار) والتسهيلات التي يقدمها الصندوق مشيرا الى اهمية اختيار المشاريع المناسبة للنساء عند اختيار القروض، واشار الى ان المشاريع الصغيرة لها اهمية خاصة في دفع عجلة الاقتصادية الى الامام.
وجرى خلال الورشة بحث آليات تقديم قروض صغيرة للنساء في محافظة قلقيلية والاستماع الى ملاحظات وتساؤلات المشاركين والاجابة عليها.
يذكر أن صندوق المرأة التابع للمجلس الاقتصادي الفلسطيني (بكدار) مؤسسة فلسطينية تهدف الى منح فرص للمرأة العاملة او التي لديها نواة مشروع وخبرة كافية للبدء في مشروعها لتنقلها من حالة الركود الاجتماعي الى عضو فعال في العملية الاقتصادية والتنموية.









لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق