اغلاق

بلدية ام الفحم : محطة النفايات هي لخدمة اهالي المدينة

عممت بلدية ام الفحم بيان على وسائل الاعلام حول موضوع انشاء مكب للنفايات في مدخل حي العرايش في المدينة وذلك بعد انتشار اقوال بانه سيتم استقبال

النفايات من مدينة الخضيرة ورميها بداخل مكب النفايات .وقد جاء في البيان الاتي : " اننا في بلدية ام الفحم ننفي هذا الخبر جملة وتفصيلا وان لذلك له صلة لمدينة ام الفحم او لبلديتها، ونؤكد ان المحطة الانتقالية للنفايات في مدينة ام الفحم هي لخدمة أهالي بلدنا في ام الفحم فقط ولا يشاركنا بها احد لا من قريب او بعيد.
* ان بلدية ام الفحم قامت بالتخطيط من اجل اقامة محطة تصنيف نفايات وذلك لاعادة تدويرها وتصنيفها بتقنيات تكنلوجية عالية ، امنة للصحة والبيئة.
وستنطلق بهذا المشروع بشراكة مع وزارة حماية البيئة ووزارة الصحة. حيث ستستقبل النفايات التي ينتجها أهالينا في ام الفحم، حيث تصل يوميا الى اكثر من مئة وخمسين طنا من النفايات يوميا. ونؤكد امام أهالينا ان بلدية ام الفحم تدفع غرامة مالية شهرية تصل الى ثلاثمائة وخمسين الف شيقل اي بمعدل اربعة مليون شيقل سنويا منذ سنة ٢٠٠٨وذلك لان نفايات مدينة ام الفحم لا تصنف ولا تصرف لعملية التدوير والاستحداث حتى هذا اليوم، اي وصل ال قيمة تزيد عن الثلاثين مليون شيقل، وفي حين قمنا على بناء هذا الصرح التكنولوجي عالي التقنية فسنعمل على توفير هذه الغرامات مع عائدات اقتصادية من خلال تدوير واستحداث نفايات مدينة ام الفحم.
وحول الحديث ان هذا الصرح التكنولوجي من المحتمل ان يستوعب نفايات من خارج مدينة ام الفحم فهذا قرار حصري يعود فقط لمدينة ام الفحم وعندما تقرر هي لا غيرها.
كذلك وفي هذا الإطار، نؤكد على ان بلدية ام الفحم لم تعقد اي اتفاق مع اي سلطة محلية بخصوص هذه المحطة حتى الان .
* كما ان التعاون المشترك بين السلطات المحلية من الشمال الى جنوب البلاد موجود بشكل مناطقي وسلطات محلية متجاورة فعلى سبيل المثال فان مياه الصرف الصحي (مياه المجاري) لمدينة ام الفحم تصب في معمل تطهير المجاري في عين شيمر والتابعة للمجلس المحلي منشي والذي يعمل على إدارة شؤونه اتحاد مياه وادي عارة والذي بادر الى إقامته بلدية ام الفحم ومقره في مدينة ام الفحم " .



لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق