اغلاق

الطراونة أمينا للسر والمحاسنة أمينا لصندوق نقابة المعلمين

بانيت - الاردن : قرر مجلس نقابة المعلمين الأردنيين اختيار الأستاذ عيسى الطراونة النقابة أمينا للسر، والأستاذ مأمون المحاسنة أمينا للصندوق، بحسب ما صرح به ،

نقيب المعلمين الأستاذ باسل فريحات.
وقال فريحات إنه تم اختيار الدكتور عبدالرحمن الزبن نائبا لأمين السر، والأستاذ حسين الشبول نائبا لأمين الصندوق.
جرى ذلك خلال الاجتماع الاول للمجلس الذي عقد اليوم في مقر النقابة، وقد اوضح فريحات ان بقية اللجان النقابية التي سيتم استكمال توزيعها على الأعضاء خلال الاجتماع القادم ، داعيا جميع المعلمين الالتفاف حول نقابتهم والمشاركة الفاعلة في لجان العمل التطوعية في كل الفروع.
وفي سياق متصل ، نظمت النقابة حفل استقبال لمجلسها اليوم الثلاثاء، بحضور النائب الأول لرئيس مجلس النواب مصطفى العماوي، والنائب مصطفى الرواشدة، والنائب نايف الليمون، والامناء العامين لوزارة التربية والتعليم وعددا من ممثليها، وعددا من أعضاء الهيئة المركزية والعامة.
ورحب نقيب المعلمين بالحضور مؤكدا على ضرورة الارتقاء بمهنة التعليم، والنهوض بالعملية التعليمية، وأن النقابة ستكون بيتا لجميع المعلمين.
وأكد فريحات أن حقوق المعلم ستكون في قمة أولويات النقابة ومجلسها الجديد، مشددا على أنه لن يكون هناك أي مساومة في هذه الحقوق.
وأشار إلى أن النقابة ستعمل من خلال الحوار والمناقشة والتشاركية مع وزارة التربية والتعليم للحصول على حقوق المعلمين وتطوير قطاع التعليم بشكل عام، وفقا للتوجيهات الملكية التي تركز على هذا المحور باعتبار الإنسان أساس التنمية، والاستثمار فيه هو الأولوية.

" نسلم الراية اليوم لأخيار كرام نحمّلهم جميعا أمانة التعليم وأمانة المسؤولية عن الأجيال القادمة "
وتقدم النائب نايف الليمون، بتهنئة مجلس النقابة الثالث، مؤكدا على أن تستمر النقابة في النهوض بمجتمع المعلمين والدفاع عن حقوقهم.
بدوره هنأ نقيب المعلمين الأردنيين السابق الدكتور حسام مشة، مجلس النقابة الجديد، مشيرا إلى أن النقابة هدفها واحد وتسير لنفس الهدف والنتيجة، وأن النقابة هدف المجتمع الأردني.
وقال: "إن نقابة المعلمين تعنى بكل بيت وكل أسرة، نسلم الراية اليوم لأخيار كرام نحمّلهم جميعا أمانة التعليم وأمانة المسؤولية عن الأجيال القادمة، ونكمل المسيرة، فنحن اليوم جنود لهذه النقابة، ولتبقى نقابة المعلمين شامة في وجه الوطن".
نقيب المعلمين الأسبق، النائب مصطفى الرواشدة، أثنى على ما جاء بخصوص أهمية نقابة المعلمين، باعتبارها رافعة حقيقية للإصلاح بكل أشكاله، خصوصا إصلاح العملية التربوية والتعليم في الأردن.



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق