اغلاق

ندوة مشتركة بين طب الأردنية ونظيرتها في لوند السويدية

بانيت - الاردن : في أول لقاء علمي مشترك لهما؛ عقدت كلية الطب في الجامعة الأردنية ونظيرتها في جامعة لوند السويدية ندوة علمية مشتركة للوقوف على آخر المستجدات البحثية،

 

التي وصل لها العلم في جراحة الأعصاب.
ويأتي انعقاد الندوة التي يشارك فيها عدد كبير من المتخصصين في علم جراحة الأعصاب من مختلف القطاعات الطبية في الجامعات ووزراة الصحة والخدمات الطبية الملكية والقطاع الخاص، بهدف فتح نطاق التعاون الممكن بين جراحي الأردن في هذا المجال ونظرائهم في جامعة لوند.
وقال رئيس الجامعة الأردنية الدكتور عزمي محافظة في كلمة ألقاها خلال افتتاح فعاليات الندوة " إن حرص الجامعة على عقد مثل هذه الندوات جزء من قناعتها بأهمية التطوير المهني المستمر في الخدمات الصحية المقدمة للفرد والمجتمع، مضيفا أن هذا الندوة تحديدا ستفسح المجال مواكبة التكنولوجيا المستخدمة في علم جراحة الأعصاب من خلال المواضيع التي تطرحها والمحاور التي تناقشها".
بدوره أشارعميد كلية الطب في الجامعة الدكتور اسلام مسّاد إلى أن الكلية خرّجت منذ تأسيسها (39) دفعة بما يزيد عن 3500 طالب وطالبة، منوها بأنه على الرغم من أنه يجمعها علاقات متعددة مع الكثير من المؤسسات الأكاديمية في العالم؛ إلا أن شراكتها مع "لوند" هي الأكثر فعالية من غيرها منذ عشر سنوات، لافتا إلى عمق العلاقة بين الجامعتين وامتدادها منذ أربعة عقود.

" الهدف من عقد الندوة هو تفعيل أطر التعاون المشترك بين الجانبين "
وتطرق مسّاد في حديثه إلى "المؤتمر العربي للمحاكاة في التعليم الطبي" الذي ستعقده الكلية في مطلع تشرين الأول من العام الحالي، بالتعاون مع اتحاد كليات الطب العربية والجمعية الأوروبية للمحاكاة الطبية وصندوق دعم البحث العلمي، برعاية ملكية وبمشاركة عربية وعالمية واسعة لمناقشة التحديات التي تواجه عملية تعزيز التعليم الطبي باستخدام المحاكاة.
وتحدث رئيس الندوة الدكتور وليد المعاني عن تطور جراحة الأعصاب في الأردن، والمستوى الذي وصل إليه مستشفى الجامعة الأردنية في هذا المجال وحجم العمليات الجراحية التي أجريت بنجاح للكثيرين من داخل المملكة وخارجها، معرجا على طبيعة العلاقة القديمة التي تربط بين البلدين وإلى زيارة ملك وملكة السويد إلى المستشفى عام 1989 للاطلاع على ما وصل إليه الأردن في مجالات الطب كافة.
من جانبه أوضح رئيس اللجنة التحضيرية الدكتور عبد الرحمن شديفات " أن الهدف من عقد الندوة هو تفعيل أطر التعاون المشترك بين الجانبين، وإطلاع المنتدين على آخر المستجدات الحاصلة في مجال علم جراحة الأعصاب والأبحاث التي أجريت عليه في الأردن، بالإضافة إلى تبادل الخبرات مع الزملاء المتخصصين في جامعة لوند".
وأضاف : " أن هذه الندوة سبقتها ورشة عمل في مشارح ومختبرات الكلية، وستناقش ضمن أربع جلسات بواقع 20 ورقة بحثية جملة من المحاور المتعلقة بجوانب هذا العلم كافة، معلنا عن جلسة ختامية سيتم خلالها إيراد مجموعة من التوصيات".
 


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق