اغلاق

‘ثقافة بلا حدود‘ يشارك في مهرجان الشارقة القرائي للطفل

يشارك "ثقافة بلا حدود"، المشروع الثقافي الذي يتخذ من إمارة الشارقة مقراً له، في الدورة الثامنة من مهرجان الشارقة القرائي للطفل، التي تقام فعالياتها حالياً في مركز اكسبو الشارقة،



وتستمر حتى 30 أبريل الجاري، وينظم المشروع في جناحه الذي يأتي هذا العام ضمن مبادرة "ألف عنوان وعنوان" مجموعة من الفعاليات الثقافية والترفيهية، التي يسعى من خلالها إلى تعزيز ثقافة القراءة في المجتمع الإماراتي، وإبراز مواهب الأطفال في مجال الكتابة.
ومن أبرز الفعاليات التي ينظمها "ثقافة بلاحدود" خلال هذه المشاركة، تأتي مسابقة "المؤلف الصغير" التي تتماشى مع مبادرة "ألف عنوان وعنوان" التي أطلقها المشروع في فبراير الماضي، بهدف تعزيز الإنتاج المعرفي والفكري في دولة الإمارات العربية المتحدة، وتسعى هذه المسابقة إلى تشجيع الأطفال على الدخول إلى عالم تأليف القصص، حيث سيقوم المشروع من خلالها بتوزيع كتيبات صممت خصيصاً لهذه المسابقة، على الأطفال، تحتوى على قسمين أحدهما للكتابة  والآخر للرسم.
وحول شروط المشاركة في المسابقة فالفرصة مفتوحة أمام جميع الأطفال واليافعين الذين تتراوح أعمارهم ما بين 7-15 للمشاركة، فقط عليهم استلام كتيباتهم والشروع في كتابة قصة مكتملة الملامح من حيث النصوص والإخراج والرسومات، باللغة العربية الفصحى على ألا يتجاوز عدد صفحاتها الست صفحات، وسيقوم "ثقافة بلا حدود" بتقديم جوائز قيمة للفائزين كل يومين طيلة أيام المهرجان، ليبلغ إجمالي عدد الفائزين المكرمين خمسة فائزين مع نهاية المهرجان.
وقال راشد الكوس، مدير عام ثقافة بلا حدود: "يواصل مشروع ثقافة بلا حدود مشاركاته في مهرجان الشارقة القرائي للطفل، والتي يسعى من خلالها إلى نشر وتعزيز الثقافة والمعرفة بين مواطني إمارة الشارقة والمقيمين فيها، وتعميق علاقة الفرد بالكتاب والقراءة بشكل عام للارتقاء به وتعزيز قيمة الكتاب لديه، وتأتي مشاركتنا في النسخة الثامنة من المهرجان من خلال جناح مبادرة "ألف عنوان وعنوان"، التي نسلط فيه الضوء على المبادرة والأهداف التي تسعى إلى تحقيقها، وشروط المشاركة فيها، لاستقطاب أكبر عدد ممكن من دور النشر الوطنية المشاركة في المهرجان".
وأضاف الكوس:" وتماشيا مع مبادرة 2016 عاماً للقراءة في دولة الإمارات، التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، فقد أعددنا في "ثقافة بلا حدود"، لهذه المشاركة برنامجاً ثقافياً متكاملاً يحفل بالعديد من الفعاليات التي سيجد فيها الأطفال والكبار على حدٍ سواء حظهم من المتعة والتشويق، ومن أبرز هذه الفعاليات تأتي مسابقة المؤلف الصغير، التي نسعى من خلالها إلى اكتشاف مواهب أطفالنا في مجال الكتابة والسرد".
يشار إلى أن "ثقافة بلا حدود" يشارك سنوياً في مهرجان الشارقة القرائي للطفل، ويحرص على شراء آلاف الكتب في شتى المجالات المعرفية، من دور النشر المشاركة فيه دعماً من المشروع لصناعة الكتاب والنشر وتعزيزاً لثقافة القراءة والاطلاع، ويقوم بعد ذلك بتوزيعها على الأسر الإماراتية المقيمة في إمارة الشارقة ضمن مبادرة المكتبة المنزلية، التي تهدف إلى نشر وتعزيز ثقافة القراءة بين أفراد المجتمع الإماراتي، ومساعدة الأسر الإماراتية في تأسيس مكتبات خاصة بها، من خلال منح كل أسرة مكتبة تحتوي على 50 كتاباً.
يذكر أن مشروع ثقافة بلا حدود تأسس بمبادرة كريمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، ومتابعة مباشرة وحثيثة من قبل الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي، رئيسة اللجنة المنظمة للمشروع، ويهدف المشروع إلى تعميق علاقة الفرد بالكتاب والقراءة بشكل عام، ونشر ثقافة القراءة في كل بيت إماراتي، من خلال إنشاء مكتبات منزلية، وتزويدها بمجموعة من الكتب المتخصصة في مختلف المجالات المعرفية المناسبة لكل أفراد العائلة، بعد دراسة حالة كل عائلة واحتياجاتها ومتطلباتها الثقافية. 







لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق