اغلاق

النائب غنايم: سيبقى اتحاد سخنين شوكة بحلق زهافي وأورن حزان

ردّ النائب مسعود غنايم (رئيس كتلة القائمة المشتركة، الحركة الإسلامية) على التصريحات العنصرية التي أطلقها نائب رئيس الكنيست، أورن حزان، من حزب الليكود، والتي دعا فيها إلى إخراج



فريق كرة القدم العربي "اتحاد أبناء سخنين" من الدوري الإسرائيلي، بأنها "أقوال عنصرية تضاف إلى جوقة العنصريين الذين أصبح فريق اتحاد أبناء سخنين بالنسبة لهم شوكة في حلوقهم".
وأضاف النائب غنايم تعقيبا على الأحداث التي جرت عقب مباراة سخنين ومكابي تل أبيب مساء الاثنين في استاد الدوحة في سخنين قائلا: "إن جمهور اتحاد أبناء سخنين الذي بلغ عدده حوالي 13 ألف مشجع في مباراة نصف نهائي الكأس أمام مكابي تل أبيب الأسبوع الماضي تقبل خسارة فريقه بروح رياضية وصفّق لفريقه مع انتهاء المباراة، ولم تكتب حالة واحدة لتصرف غير رياضي أو غير مسؤول من قبل أي لاعب أو مشجع سخنيني، في حين رأينا أمس الاثنين ومع انتهاء مباراة سخنين ومكابي تل أبيب في الدوحة والتي انتهت بالتعادل السلبي، كيف لم يتقبل لاعبو ومشجعو مكابي تل أبيب النتيجة، حيث قام حارس مرمى مكابي تل أبيب الاعتداء الجسدي على مدرب سخنين وإلقائه أرضا حين كان مدرب سخنين يمدّ يده لمصافحة الفريق الخصم بعد المباراة، وبنفس الوقت رأينا كيف قام جمهور مكابي تل أبيب بتحطيم كراسي المدرجات في الدوحة وإشعال النار فيها عقب المباراة. هذا الأمر يدل بوضوح أن فريق وجمهور سخنين يعرفون كيف يتقبلون الخسارة بروح رياضية، بينما فريق تل أبيب بلاعبيه وجمهوره لا يعرفون كيف يتقبلون الخسارة".
وأضاف النائب غنايم: "من المؤسف أن ينضم لجوقة العنصريين لاعب مكابي تل أبيب عيران زهافي الذي صرح بعد المباراة أنه "شعر أنه في رام الله وليس في سخنين"، وبعده نائب رئيس الكنيست أورن حزان الذي دعا إلى إخراج فريق سخنين من الدوري الإسرائيلي. وأنا أقول لزهافي ولأورون حزان: فريق اتحاد سخنين سيبقى شوكة في حلوقكم وفي حلق كل عنصري في هذه البلاد".




لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق