اغلاق

الشرطة البريطانية تعتقل جزائري بشبهة اغتصاب 8 فتيات

"مهدي ميداني" شاب جزائري وصل إلى لندن في نهاية العام الماضي مثل أي شخص آخر لكن الغريب في أمره انه قام بتصرفات سيحاكم عليها بشدة.



حيث اغتصب بعد وصوله العاصمة البريطانية 8 فتيات تتراوح أعمارهن بين 20 و30 سنة، في 10 أيام فقط.
عثرت الشرطة البريطانية على مهدي حين قام باغتصاب بأكتوبر الماضي، سيدة بريطانية كانت تهم بفتح باب منزلها، إلا أن كاميرا المراقبة الخاصة بالمنزل التقطت صورا لوجهه، ما مكن الشرطة من اعتقاله.
واعتقلته الشرطة البريطانية مطلع هذا الأسبوع ولم تذكر اسمه أو جنسيته إلا أمس الثلاثاء، حيث نشروا له صورة أشاروا فيها إلى أن اسمه مهدي ميداني، وجنسيته جزائري، واعدين بإصدار الحكم عليه في 25 مايو الجاري، حيث تصل عقوبته إلى السجن 10 سنوات، يليها الطرد من البلاد.

تفاصيل الاعتقال
جاءت تفاصيل القبض عليه حين صورته كاميرا مراقبة عندما فاجأ فتاة تبلغ من العمر 26 عاما من الخلف وهي تفتح باب منزلها، حيث طرحها أرضا وقام بالاعتداء عليها ، لكنها انتفضت عليه وصرخت ما منعه من فعلته، وفر من المكان.

جزائري في لندن.. اغتصب 8 فتيات في 10 أيام
ونشرت الفتاة فيديو محاولة اغتصابه لها ، حيث بدأت شرطة "سكوتلاند يارد" بالتقصي وراء الفيديو إلى أن اعتقلته ومع الاستجواب اعترف بفعلته كما أنه نفس هجومين جنسيين آخرين في حيث "كالفام" بمنطقة "لامبيث" وسط لندن، إلى جانب هجمات أخرى.

 كيف وصل لندن ؟
من المعلومات التي أعلنت عنها الشرطة أن مهدي وصل من الجزائر إلى أيرلندا في ربيع العام الماضي، ثم توجه إلى لندن قبل أشهر من بدء عمليته بانتهاك جسد أول فتاة في 22 أكتوبر، ثم فتاتين أخريين، وبعدها 5 هجمات جنسية منها 4 في ساعات قليلة من ليلة واحدة.
وبحسب ما أعلنته المحكمة البريطانية أن أعمار الفتيات التي استهدفهن مهدي ك، وفي ليلة واحدة قام بهجمتين أيضا، بحسب صحيفة "أكسبريس" البريطانية.













لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق