اغلاق

تأهل طلاب من عرابة إلى مسابقة المناظرة الدولية في تايلند

نظم مركز الموهوبين والممتازين في مدينة عرابة أمسية تكريمية داعمة للطلاب الموهوبين في مدينة عرابة، وذلك على أثر تأهلهم للمشاركة في مسابقة المناظرات العالمية



التي ستجري في تايلند حزيران المقبل.
وتضمنت الأمسية التي عقدت في مركز محمود درويش الثقافي مجموعة من الفقرات الفنية كالعزف والغناء والمناظرات بين الطلاب الموهوبين. هذا وقد حضر البرنامج المئات من الطلاب والأهالي إلى جانب ممثلي بلدية عرابة، مديري ومعلمي المدارس المختلفة في مدينة عرابة وخارجها.
هذا وشارك في الأمسية النائبان د. يوسف جبارين والمحامي أسامة السعدي، بالاضافة الى السيد علي عاصلة، رئيس بلدية عرابة، والسيد احمد كناعنة نائب رئيس البلدية.
افتتح البرنامج الاستاذ لبيب بدارنة، مدير مركز الموهوبين  في المدينة حيث رحب بالحضور وأكد على "أن مجتمعنا العربي يمتلك قدرات شبابية هائلة وعلى سلطاتنا المحلية وأحزابنا السياسية وجمعياتنا الاستثمار بها لكي ترتقي بالمجتمع وتحسن من مكانته".
وبدوره، قام المربي علي عاصلة، رئيس بلدية عرابة بتحية المشاركين والحضور والنائبين جبارين السعدي واثنى على انجاز الطلاب الموهوبين، وتطرق إلى أهمية الاستثمار بالعلم والثقاقة لما تحمله من أهمية في تطوير وتقدم المجتمع. وأشار عاصلة إلى دور مديري المدارس والهيئات التدريسية في الوصول إلى الانجازات العلمية للمدينة.
أما النائب يوسف جبارين، عضو لجنة المعارف البرلمانية، فقد أشار في كلمته إلى موجة العنف الأخيرة التي تعصف بالمجتمع العربي والتي انتقلت إلى جريمة منظمة تهدد المجتمع بأسره. وقال جبارين: "أمام هذه الأوضاع المأساوية فاننا نبحث عن نقاط ضوء وبارقة أمل وبمثل هؤلاء الطلاب المميزين نجد مبتغانا في هذا الجيل الذي يبحث عن مستقبل افضل لشعبنا كله".
وأضاف جبارين: "مجتمعنا بحاجة الى العلم والتفوق كركيزة أساسية من أجل تغيير ظروفنا الحياتية فالعلم هو رافعة اقتصادية واجتماعية، كما تعلمنا تجارب العديد من الأقليات القومية في العالم".
وأشار جبارين إلى ان الانجاز الذي حققه الطلاب بالتأهل للمسابقة الدولية في تايلند هو بمثابة شعاع الأمل، فهم عماد المجتمع وقيادته المستقبلية وعليه من المهم عدم اختزال مفهوم القيادة في السياسيين والسلطات المحلية، وانما هنالك قيادات طلابية، أكاديمية، تربوية ومهنية وعليها أن تتوحد وتتعاون من أجل احداث التغيير الجماعي المنشود.
وبدوره قال النائب اسامة السعدي :" أن هذا المشهد هو وجه شعبنا الحقيقي وليس مشاهد العنف والقتل والجريمة، وأن طلابنا في عرابة حققوا انجازًا رغمًا عن سياسات التمييز اللاحقة بمجتمعنا العربي وجهاز التربية والتعليم به وعليه على سلطاتنا المحلية ومؤسساتنا ان تدعم مثل هذه المشاريع لنرتقي بمجتمعنا ونتخلص من افاته ومن المخاطر المحدقة به. كما وتمنى السعدي النجاح لطلاب عرابة في المسابقة الدولية" .
وفي نهاية الأمسية تم تكريم الطلاب الموهوبين وهم امير سعدي، أمانة نعامنة، يارا عاصلة، احمد نجار، ريما دراوشة، جنى عرابي وسلمى عاصلة بالإضافة إلى تكريم النائبين يوسف جبارين واسامة السعدي وداعمي الطلاب الموهوبين ومعلماتهم سهير حسين ورينا معلم ونجاح ابو يونس ولينا حمود من قبل إدارة مركز الموهوبين.



لمزيد من اخبار سخنين والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق