اغلاق

إمام الجزار الشيخ سمير عاصي يقرر التبرع بأعضائه

قام امام وخطيب مسجد الجزار في عكا القديمة الشيخ سمير عاصي، مؤخرا، بالتوقيع على بطاقة التبرع بالأعضاء البشرية "بطاقة ادي". وجاء توقيع الشيخ عاصي على البطاقة


الشيخ سمير عاصي

كجزء
من دعمه ومساندته للمركز الوطني لزراعة الأعضاء البشرية التابع لوزارة الصحة والذي يعمل على تنسيق كل ما يتعلق بزراعة الأعضاء البشرية في البلاد وملاءمة الأعضاء للمرضى المنتظرين لزراعة عضو بشري.
وقال الشيخ عاصي: "التبرع بالأعضاء البشرية يجوز شرعا ومسموح وفقا للدين الإسلامي، والرسالة التي يحملها المركز الوطني لزراعة الأعضاء البشرية هي رسالة إنسانية من الدرجة الأولى خاصة وان القائمين على المركز يعملون على مدار العام بهدف تنسيق نقل أعضاء من أشخاص توفوا إلى أشخاص مرضى يعانون سنوات وينتظرون عضوا بشريا لإنقاذ حياتهم".
وأضاف الشيخ عاصي "إني شخصيا يسعدني ان انضم لقائمة الموقعين على بطاقة التبرع بالأعضاء ولن ابخل ان كانت أعضائي البشرية ستنقذ حياة مرضى ينتظرون زراعة عضو بشري، ونستشهد بقوله تعالى من أحياها فكأنما احيا الناس جميعا" 

ماذا يعني التوقيع على بطاقة التبرع بالأعضاء- ادي؟
التوقيع على بطاقة التبرع بالأعضاء تمثل رغبة الشخص الموقع على التبرع بأعضائه بعد ان يتم إقرار موته الدماغي، ووهب أعضائه لشخص آخر او اكثر بهدف انقاذ حياة لا غير. ووفقا للقانون فان التبرع يتم مجانا وليس مقابل اي مبلغ مالي ويتم وهب الأعضاء لشخص ينتظر في قائمة الانتظار الموجودة في المركز الوطني لزراعة الأعضاء البشرية والتي يتم تقييمها وفقا للوضع الصحي للمريض، وقبل نقل الأعضاء يتم اجراء كافة الفحوصات الطبية والتحليلات للتأكد من إمكانية نقل الأعضاء من المتوفي للمحتاج.
اما الأعضاء التي يمكن زرعها فهي الكلى، الرئتين، الكبد ، القلب والبنكرياس وقرنيات العيون العظام أوتار المفاصل الجلد وصمامات القلب.



لمزيد من اخبار عكا والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق