اغلاق

مسيرة الخيول السنوية الـ16 بكفرقرع بمشاركة واسعة

أقيمت اليوم السبت مسيرة الخيول السنوية الـ16 في كفرقرع تحت شعار "يركبون للسلام"، وذلك بمشاركة عربية ويهودية واسعة من مختلف أنحاء البلاد يحملون


مجموعة صور من المسيرة

رايات السلام والمحبة والعيش المشترك ما بين الشعوب.
وقد انطلقت المسيرة من باحة المركز الجماهيري الحوارنة كفرقرع الى المناطق الطبيعية والجبال والتلال، التي تحد بلدة كفرقرع من الجهة الغربية، وشملت المرور بالتلال والجبال والغابات غربي كفرقرع، والتي تحمل الكثير من المعالم والتاريخ العربي في هذه المنطقة.
افتتح المسيرة يوسف عسلي مدير قسم الرياضة، بكلمة ترحيبية أعرب عن سعادته للمشاركة الواسعة والكبيرة متمنيا للجميع مسيرة موفقة وممتعة، وقال في كلمته الترحيبية: "المسيرة تحولت في السنوات الأخيرة الى عرس قرعاوي يشارك فيه محبو الخيول والرياضة ومحبو التعايش والمحبة ما بين الشعوب".

ورشات عمل وفعاليات مختلفة حول تربية الخيول
هذا، وتخللت المسيرة محطات إستراحة أقيمت فيها ورشات عمل وفعاليات مختلفة، حول تربية الخيول العربية والإعتناء بها، وحول أهمية تعزيز التسامح والسلام ما بين الشعوب، ولتختتم مسيرة الخيول بوجبة غذاء وبرنامج إحتفالي أقيم في باحة المركز الجماهيري الحوارنة كفرقرع.
افتتح الحفل الختامي للمسيرة، يوسف عسلي مدير قسم الرياضة، فقدم شكره للمشاركين في المسيرة ولإدارة المجلس المحلي، على دعمهم للفعالية ونجاحها، وللجنة المنظمة والمشرفة والداعمة المكونة من: المربي عبد الله غزيل، والمربي اسامة أبو رقية والمربي احمد عثامنة والسادة موظفين المجلس مدير قسم المشتريات سامي زيد ومحمد خلف وعماد مصاروة، لمشاركتهم نجاح الفعالية ولكل من ساهم في التنظيم والإشراف.
وقال يوسف عسلي: "إن المسيرة تحولت في السنوات الأخيرة الى عرس قرعاوي، يشارك فيه محبو الخيول والرياضة، ومحبو التعايش والمحبة ما بين الشعوب. إن هذه الفعالية والمسيرة تحولت الى ملتقى، ما بين المواطنين العرب واليهود من مختلف أنحاء البلاد، وتحولت المسيرة الى فرصة للإلتقاء ما بين الوسطين العربي واليهودي، للتعرف على بعض، ومحاولة تبادل وجهات النظر واللآراء". وأضاف: "إن عدد المشاركين المتزايد من عام الى عام، انما يمدنا بالقوة في كفرقرع، للإستمرار في تنظيم مثل هذه الفعاليات والمسيرات".
كما أكد عسلي على أهمية تطوير وتعزيز التعايش بين الشعوب، وعلى إحياء التراث والتقاليد العربية الأصيلة.
الفارس كنهوش زحالقة تحدث باسم المشاركين فحيا السيد يوسف عسلي ومجلس محلي كفرقرع على تنظيم هذه المسيرة والتي تحولت الى لقاء سنوي ينتظره محبي وعشاق رياضة الفروسية والخيل مستعرضا امام الحضور برنامج ارشادي لكيفية تربية وركوب الخيل .
هذا وتوجت المسيرة بتكريم عدد من المشاركين وذلك من خلال فقرة تكريم الفارس النبيل وذلك تقديرا للمشاركين والذين تحلوا بالمشاركة الجميل والركوب السليم والآمن والصحيح .





لمزيد من اخبار كفرقرع ووادي عارة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق