اغلاق

آمال شوفانية: الوضع الاقتصادي يزيد العنف بمجتمعنا

في ظل اتساع ظاهرة العنف في المجتمع العربي بشكل ملحوظ ووقوع عدة عمليات قتل في الأيام الأخيرة، قام مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما بلقاء مدرّبة التنمية


آمال شوفانية

البشريّة
 والمعالجة عن طريق " الخيال الموجّه" (nlp) آمال شوفانية من شفاعمرو، موجهاً لها بعض الأسئلة المتعلقة بالعنف والحلول المتاحة، وان كان المواطن يشعر برأيها أنه فقد الأمن والأمان في ظل أحداث القتل التي وقعت مؤخرا ؟ أجابت آمال شوفانية: "  برأيي أنّ المشكلة الأولى التي تسبب العنف وتزيده في مجتمعنا هي الوضع الاقتصادي الصعب وكذلك فانّ التربية الخاطئة والشارع يؤثّر سلبا على الشبيبة الذين وللأسف نراهم يتسكّعون في قرانا وذلك نتيجة نقص في الفعاليّات اللامنهجية ".
وأضافت امال : " للتقليل من ظاهرة العنف المستشري في وسطنا العربي يجب زيادة التوعية والتوجيه السليم عن طريق الفعاليّات الاجتماعيّة والفنون بانواعها ".
وأنهت أمال حديثها بالقول : " من المؤكد ان المواطن فقد الامان في ظل كل الاحداث الأخيرة ".






لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق