اغلاق

نواب ووفد ‘الإسلامية‘ في زيارة عمل لكفر قاسم

قام أعضاء الكنيست عن الحركة الإسلامية من القائمة المشتركة: مسعود غنايم، المهندس عبد الحكيم حاج يحيى، والمحامي طلب أبو عرار، يرافقهم وفد عن الحركة


مجموعة صور من الجولة في كفر قاسم وزيارة البلدية

الإسلامية
في منطقة المركز برئاسة الشيخ يوسف القرم، امس الثلاثاء، بزيارة عمل لبلدية كفر قاسم، التقوا خلالها برئيس البلدية المحامي عادل بدير، وبإدارة وأعضاء البلدية، وبقيادة الحركة الإسلامية في كفر قاسم، واستمعوا إلى أبرز مشاريع وأعمال التطوير في المدينة، وإلى شرح عن جهاز التربية والتعليم، كما استمعوا إلى مشاكل البلدة المختلفة وأبرزها الضائقة السكنية، وعن تجربة كفرقاسم في مجال مكافحة العنف والحراسة الليلية التي تعتبر نموذجا رياديا في المجتمع العربي.
وشارك في الزيارة والجلسة الشيخ صفوت فريج نائب رئيس الحركة الإسلامية في البلاد، وإبراهيم خطيب، والقائم بأعمال الرئيس عبد المنعم عيسى، والشيخ محمد فريج نائب رئيس البلدية، والشيخ رائد عامر رئيس مجلس الشورى في كفر قاسم، وغازي عيسى مدير المشاريع في جمعية الأقصى، والمحامي عبد المنعم خير الله ممثل الحركة الإسلامية في إدارة كتلة القائمة المشتركة.
مع بداية الجلسة تحدث النائب مسعود غنايم، رئيس حزب الوحدة العربية ورئيس كتلة القائمة المشتركة، عن هدف الزيارة التي تأتي ضمن سلسلة زيارات ميدانية وجلسات عمل يقوم بها نواب الحركة الإسلامية مع رؤساء السلطات المحلية العربية للاطلاع على أبرز القضايا والمشاكل التي تعاني منها البلدات العربية.
وأشاد النائب غنايم بعمل رئيس وإدارة وأعضاء بلدية كفرقاسم، وبعمل الحركة الإسلامية في بلد الشهداء والدعوة كفرقاسم وفي منطقة المركز، وأكد باسم نواب الحركة الإسلامية والمشتركة أنهم على استعداد للتعاون التام مع البلدية في كل ما يطلب منهم، خدمة للأهل في كفرقاسم.

 البلدية
النائب عبد الحكيم حاج يحيى ثمّن غاليًا الأداء المميز لبلدية كفر قاسم والتغيير الإيجابي سواءً بالخدمات العامة أم بخطط التطوير، مضيفا: "علينا جميعًا أن نتكاتف حتى يتم تحقيق الأهداف، قريبة المدى وبعيدة المدى، من تجنيد للميزانيات والعمل على إقامة محطة للإطفاء وربط المنطقة الصناعية "أفيك" مع "ليف هآرتس".
أما النائب طلب أبو عرار فقال: "نشكر رئيس البلدية عادل بدير وطاقم البلدية. نرى العمل المنظم، والبرنامج المستقبلي، والعمل الذي يفتخر به كل مواطن، كما استعرضنا مشاكل البلد وتطلعات إدارة البلدية، وبدورنا سننقل هذه المطالَب إلى الجهات ذات الصِّلة، كما سندعو السلطات المحلية العربية لتنبي نموذج كفر قاسم في مكافحة العنف ودور دوريات الحراسة التطوعية في خفض نسبة العنف".
بدوره، رحّب رئيس البلدية المحامي عادل بدير بجميع الحضور وشكر النواب على "هذه المبادرة الطيبة التي تؤكد أن نوابنا على تواصل دائم مع قضايا مجتمعهم، والتي تعمّق الرابطة بين القيادة والمواطنين". مضيفا أن "عمل رؤساء السلطات المحلية العربية وجهود النواب العرب يكمّل بعضها بعضا لما فيه مصلحة أهلنا في هذه البلاد".
مهندس البلدية قدّم شرحا عن أعمال التطوير في المدينة، وتطلعات إدارة البلدية وقسم الهندسة بتعبيد معظم شوارع المدينة، وعن الارتفاع الكبير في نسبة الجباية لضريبة الأرنونا.
ومع ختام الجلسة قام النواب مع الوفد المرافق ومع المسؤولين في البلدية بجولة ميدانية في المدينة للوقوف عن قرب على أبرز المشاريع العمرانية والتطويرية في المدينة.



لمزيد من اخبار كفر قاسم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق