اغلاق

الجلبوع: نعمل على توسيع شارع 60 المؤدي لمعبر الجلمة

بعد انجازات عديدة تم تحقيقها في أعقاب الاجتماعات التي جمعت بين وزير المواصلات يسرائيل كاتس ومدير عام "نتيفي يسرائيل"، نيسم بيرتس مع رئيس المجلس الاقليمي الجلبوع،



عوفيد نور، حصل الأخير على تعهد بتخصيص ميزانيات لتخطيط وتنفيذ عدة مشاريع بهدف تطوير الشوارع في الجلبوع.
من بين المشاريع التي يدور الحديث عنها، دوار في مدخل المنطقة الصناعية الجديدة وهذا صودق عليه والامر بانتظار المناقصة، تعبيد وصيانة الشارع "يسخار-الناعورة"، الموافقة على إنشاء شارع داخلي بين بيت ألفا وحفتسيفا، وتحسين شوارع أخرى إضافة لإنشاء حاجز بشارع 71 بين تل يوسف وبيت هشيطاه وتطوير المفترق بتل يوسف وإنشاء معبر للمركبات الزراعية.
والمشروع الاهم الذي طرحه رئيس المجلس بشكل ضروري امام الوزارات هو شارع 60 من مفترق يزراعيل ومعبر الجلمة، الشارع المجاور لصندلة، وعُلم وبعد ضغط من رئيس المجلس أن هنالك ميزانية مخصصة للشارع لتوسيعه وصيانته بعام 2018.
الأسبوع المنصرم توجه عوفيد نور لوزارة الأمن ، في اجتماع مع وزير الأمن السابق موشيه يعلون تعهد أن يتم توسيع هذا الشارع، شارع 60 المؤدي إلى معبر الجلمة، هذا الشارع في أيام السبت والأحد يكون شبه مغلق لشدة ازدحام حركة السير فيه بسبب توجه المواطنين العرب لجنين، وتحصل عليه حوادث كثيرة، منذ عام 2009 تعهدت الوزارة بتوسيع الشارع ولم يوسع حتى الآن، سكان الجلبوع في البلدات المجاورة للشارع يحبسون في منازلهم يومي السبت والأحد، الأمر غير معقول، وزير المواصلات وعد بتوسيع الشارع، ونريد اجتماعا لكافة الجهات المختصة، هذا الشارع يجب أن يوسع، لتخفف خطورته وليصبح التنقل ممكنا في المنطقة.





لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق