اغلاق

اطلاق سراح الشاب ميسم ابو القيعان من حورة بعد ساعات من الاعتداء عليه من قبل أفراد الشرطة‎

بعد ساعات من عملية الاعتداء الوحشية التي تعرض لها الشاب العربي ميسم ابو القيعان من سكان قرية حورة, من قبل مجموعة من رجال الشرطة في مدينة تل أبيب,
Loading the player...

فقد تم اطلاق سراحه وتحويله للحبس المنزلي.
وكان الشاب ابو القيعان قد تلقى العلاج في مستشفى ايخيلوف في تل ابيب ووصفت حالته بالطفيفة.
يذكر ان حالة من الغضب سادت اوساط عديدة في البلاد بعد نشر شريط الفيديو الذي يظهر عملية الاعتداء، فيما قررت الشرطة تحويل الملف الى قسم التحقيقات مع رجال الشرطة ماحش.

تعقيب الشرطة
هذا وكانت
المتحدثة باسم الشرطة لوبا السمري عقبت على الموضوع سابقا بالقول :" على ضوء موجة عمليات الارهاب وكجزء من مهامنا الرامية الى الحفاظ على السلامة العامة، تواصل الشرطة العمل بحزم واصرار في بذل الكثير من مساعيها ونشاطاتها الرامية الى الحد من ظاهرة المتواجدين في البلاد بصورة غير قانونية وفي شتى انحاء البلاد .
هذا ومن المراجعات الاولية للحاصل، يستشف على ان مجندي حرس الحدود لاحظوا شابا اشتبهوا بتحركاته مقتربين موعزين له بالتعريف عن نفسه، الا ان المشتبه رفض التعريف عن نفسه شاتما مهاجما معتديا على افراد الشرطة وحتى انه قام بعض احدهم" .
واضافت السمري: "والى كل ذلك ومن اجل تنفيذ الاعتقال اضطر افراد الشرطة الى استخدام القوة، بينما المشتبه يواصل بعنفه ضد الافراد والى ذلك تم لاحقا احالة شرطيين لتلقي العلاج بمستشفى ايخلوف وهما يعانيان من رضوض وعلامات عض .
جنبا الى جنب وانسجاما مع اجراءات الشرطة وكما هو معمول فيه بالحالات التي يضطر فيها افراد الشرطة استخدام القوة لتنفيذ مهامهم ، سيتم احالة نسخة من كامل المواد ذات الصلة الى قسم التحقيقات مع افراد الشرطة لمراجعتها والكل وسط تأكيدنا على مواصلة عملنا بحسم وحزم واصرار ضد اي عنصر او طرف او شخص ما قد يشكل خطرا على حياة اي من المواطنين ومن دون اي استثناءات ما" .


صور من الفيديو تظهر الاعتداء على الشاب




صورة ذراع الشرطي المصابة، تصوير الشرطة



لمزيد من اخبار رهط والجنوب اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق