اغلاق

عبد الحكيم حاج يحيى : مدينة القدس درة التاج

أدلى عضو الكنيست عبد الحكيم حاج يحيى بتصريحات حول معسكر القدس أولا السابع ، حيث قال : " مدينة القدس درة التاج ، المسجد الاقصى بساحاته ومصلياته ،

وزيتونه وأسوار مسرى نبينا محمد ، وبوابة السماء هو حق خالص للمسلمين ولا حق لغيرهم فيه . جئنا لمدينة القدس الى مقابرها ، مقبرة المرابطين في حي الساهرة للعناية بمقدساتنا وأوقافنا ، مقبرة باب الرحمة والمقبرة اليوسفية لنتشرف ان نضع أيدينا مع أيادي ابنائنا في جمعية الاقصى والقلم والفرقان ، لنعطر أجسادنا  بغبار العمل في سبيل الله الذي يوزن بمداد العلماء ودماء الشهداء ".
وأضاف حاج يحيى : " احيي الأخوات اللواتي عملن في مصليات المسجد الاقصى وفي عمليات التنظيف شملت الأرضيات ومحلات الوضوء ، تحية إكبار  لهن . لا أنسى مدرسة دار الأيتام (ب) في البلدة القديمة وصيانتها ، شملت الدهان والصيانة العامة ، ساحات المسجد الاقصى الداخلية والخارجية وتنظيفها من الأشواك والأعشاب . ابارك هذا العمل وهذا المشروع الجبار  الذي رعته الحركة الاسلامية بمؤسساتها ، احيي رئيس جمعية الاقصى الشيخ كامل ريان والشيخ صفوت فريج  مديرها العام الاستاذ غازي عيسى مدير المشاريع " .
وخلض حاج يحيى للقول : " الإخوة في مؤسسة القلم ورئيسها الاستاذ داوود عفان والفرقان ورئيسها السيخ خالد الددا  لكم مني كل الشكر والتقدير ، مزيدا من العطاء ومزيدا من المشاريع المباركة " .



لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق