اغلاق

يوم قمة بعنوان ‘بنظرة أجمل‘ في اعدادية النجاح بالطيبة

"أنت أعمى، وأنا أصم أبكم، إذن ضع يدك بيدي فيدرك أحدنا الآخر. بعضنا كالحبر وبعضنا كالورق، فلولا سواد بعضنا لكان البياض أصم، ولولا بياض بعضنا لكان السواد أعم".


صور من الفعاليات

هناك أهمية كبرى لترسيخ قيمة تقبل واحترام الآخر في نفوسنا ونفوس ابنائنا، وبالأخص تقبل الطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة. كذلك تغيير المفاهيم والآراء المسبقة عند الطلاب والمعلمين تجاه هؤلاء الطلاب. وأنه باستطاعة هؤلاء الطلاب القيام بأي نشاطات كانت سواء نشاطات رياضية أو اجتماعية أو تعليمية. وأن في كل طالب تكمن قدرة خاصة تمكنه من مواجهة وتحدي الصعوبات اليومية التي يواجهها، وتجعله يحقق ما لا نتوقعه.
ضمن مشروع بنظرة أجمل والذي جاء من قبل أعضاء مجموعة ( معًا – ביחד - together), وهي مجموعة أهالٍ لأولاد ذوي احتياجات خاصة، عربًا ويهودًا، من منطقة المثلث الجنوبي والشارون، حيث يعملون كمجموعة قيادية بهدف تحسين جودة حياة الأولاد والأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة، ومن أجل توفير أفضل الخدمات والحقوق لهم. تعمل المجموعة ضمن إطار مركز سنديان _بيت إيزي شبيرا_ وبفضل الدعم السخي من الشعب الأمريكي عن طريق الوكالة الأمريكية للتنمية ( USAID). هذه المجموعة تؤمن بدمج واحتواء أولادها في الأطر الدراسية العادية وفي المجتمع كله، كونهم أفراد هذا المجتمع ولهم الحق بممارسة حياتهم الطبيعية فيه.
ضمن هذا المشروع قامت مجموعة المعلمين بالمشاركة بمحاضرات توعوية، ورشات عمل وجولة تعليمية في اعدادية النجاح بالطيبة هدفها تعزيز القيم لدى المعلم لتقبل الآخر المختلف، تفهَم واحتواء الطلاب والأهالي، كذلك الإعتراف بالفوارق الفردية بين الطلاب وإدارة منظومة تعليمية داعمة عاطفيا واجتماعيا تراعي التجانس والتمايز داخل الصف، بهدف مساعدة الطلاب المستصعبين ودعمهم في تلبية متطلبات جهاز التربية والتعليم. وختاما لهذا المشروع قامت المجموعة بتمرير فعاليات متنوعة للطلاب من خلال يوم قمة بعنوان "بنظرة أجمل". حيث بدأ اليوم بمشاهدة مسرحية "الآخر" التابعة لمسرح الفرح، ثم تمرير محطات متنوعة والتي من خلالها تم التركيز على الصعوبات المختلفة لدى ذوي الاحتياجات الخاصة، وأن يعيش الطلاب تجربة شبيهة بما يمر به ذوي الاحتياجات الخاصة ليشعروا بهم، وأن يدركوا أن الإعاقة لا تعيق صاحبها من تحقيق أهدافه وطموحاته. وفي الختام كان تلخيصا لليوم مع السيد شادي عيد - مدير جمعية "أنصت" والسيد نواف زميرو - مدير الخط الاستشاري في مركز سنديان بقلنسوة، بمشاركة مدير المدرسة، الطلاب، طاقم المعلمين والأهالي.
تقدمت إدارة المدرسة وعلى رأسها السيد عبدالحكيم حاج يحيى والمشرفة على البرنامج المعلمة شذى حاج يحيى "بجزيل الشكر لكل من بادر وساهم بإنجاح هذا اليوم وكذلك لكل من لبى دعوتنا وشاركنا بهذا اليوم، مفتشة التربية الخاصة السيدة فاتنة عبدالرازق، السيدة امتياز حاج يحيى مديرة مدرسة الايمان، السيدة سناء طيبي، السيد أسامة زميرو وكذلك مجموعة الأهالي المبادرة للمشروع".















































































































 





لمزيد من اخبار هنا الطيبة اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الطيبة والمنطقة
اغلاق