اغلاق

مراقب الدولة: شبهات لهدايا ممنوعة تلقاها نتنياهو

نشر مراقب الدولة يوسف شبيرا تقريره حول ما بات يعرف بقضية "بيبي تورز"، سفريات رئيس الحكومة في السنوات التي شغل فيها منصب وزير المالية ، ومما عرضه التقرير


رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو وسارة نتنياهو ، تصوير gettyimages

الذي وصف بالتقرير القاسي "ان رئيس الحكومة تلقى تمويلا لسفريات اثناء شغله وزارة المالية ، تقدر بنصف مليون شيكل لتمويل سفرياته منها 83 الف دولار لتمويل سفريات زوجته واولاده معه".
ووفقا للتقرير الذي ينشره مراقب الدولة ، والذي بدأ الحديث عنه مع نشر الصحي رفيف دروكر ، والتي حظيت باسم " بيبي تورز" ، والذي تشير وسائل اعلام عبرية ان التقرير تأخر لاسباب منها تأخير في رد نتنياهو ، ومن بين المعطيات يتحدث التقرير "ان نتنياهو لم يقدم تقريرا حول سفرياته الممولة من جهات خارجية للجهات القضائية المختصة".
وجاء في رده :" ان التمويل المذكور جاء لتغطية سفريات في اطار عمله كوزير مالية" . وفي التقرير كتب مراقب الدولة "ان امتناع نتنياهو عن تقديم تقرير للجهات المختصة عن هذا التمويل يشكل شبهات لتلقي هدايا ممونة والتي تشكل مخالفة جنائية" .
 
" 7 من 15 سفرة خارج البلاد مولت من قبل الدولة "
وجاء في التقرير :" ان نتنياهو وزوجته واولاده يرافقهم اخرون سافروا خلال اعوام 2003-2005، حين شغل وزير المالية في حكومة اريئيل شارون 15 سفرة خارد البلاد 7 منها بتمويل حكومي ، والباقي مولت من قبل جهات خارجية منها دول اخرى ومنظمة "هبوندوس" وجهات جماهيرية ورجال اعمال ، واصحاب صلة بنتنياهو او الاقتصاد الاسرائيلي" .
ووفقا لما نشرته القناة العاشرة "فان المستشار القضائي للحكومة افيحاي ماندلبليط يفحص امكانية فتح تحقيق جنائي حول جزء من المعطيات في تقرير مراقب الدولة" . وشدد مراقب الدولة في تلخيص التقرير "ان هناك بعض المواد التي لم يتم فحصها من قبل مراقب الدولة وتم تحويلها الى معالجة المستشار القضائي للحكومة وذلك منذ ايار وكانون اول العام الماضي وذلك للمرة الثانية بعد ان تم تحويلها سابقا في عام 2013 والتي تتضمن قضايا لم يعالجها التقرير" .

" احدى السفريات التي يتم فحصها سفرة للولايات المتحدة مع العائلة وفي العودة الى الريفيرا الفرنسية "
ويتطرق تقرير مراقب الدولة "ان احدى سفريات نتنياهو وزوجته في تشرين اول من عام 2004 الى الولايات المتحدة ومن هناك سافر الاثنان سفرة خاصة الى الريفييرا الفرنسية ، والتي دامت 10 ايام ، وتقدر بثمن 2500 يورو للليلة الواحدة في الفندق . وتم تمويل السفرة التي تضمنت الولايات المتحدة الامريكية وفرنسا بما فيها تمويل رحلة الطيران لنتنياهو وعقيلته ومديرة مكتبه وحارسه الشخصي تم تمويله عن طريق ال " بوندوس" ( مؤسسة اقيمت لتشجيع استثمارات اليهود في الخارج في اسرائيل- المحرر) . كما شارك في تمويل هذه الرحلة جهة اخرى لم يفصل عنها مراقب الدولة" .

" تذكرة طيران سارة نتنياهو بـ 12 الف دولار مولت من جهات خارجية "
ويشير مراقب الدولة الى "سفرة اخرى خاصة لرئيس الحكومة وعقيلته في الولايات المتحدة في حزيران من عام 2004 وفي هذه السفرة والتي لم تكن في اطار عمله ، مولت تذكرة طيران عقيلة نتنياهو بـ 12 الف دولار من قبل منظمات اجنبية" . ووفقا لتقرير مراقب الدولة "فان " البوندوس" كان الممول الاساسي لرحلات نتنياهو مقربوه والتي تكلف على الاقل 167 الف شيكل ، علما ان هذه المنظمة اقيمت عام 1950 لتجنيد استثمارات يهودية في الخارج ويعمل في امريكا وانجلترا". كما يشير التقرير الى "ان بعض السفريات مولت من قبل منظمات تعمل في الولايات المتحدة ، مؤسسة تربوية في بلجيكا، رجال اعمال واناس اخرون لم تفصل اسمائم في التقرير" .

" تمويل سفريات خاصة لنتنياهو "
ووفقا للمتبع في الدولة "فان وزير المالية هو من يوصي على تعيير رئيس مجلس ادارة " البندوس" واوصى نتنياهو عان 2005 تمديد فترة رئاسة يهوشوع متسا عضو الليكود والمقرب له والذي تم تعيينه من قبل شارون" .
ويتابع التقرير "في عام 2005 سافر نتنياهو الى بريطانيا في موضوع وزارة الخارجية مع زوجته وتم تمويل السفرة من قبل الحكومة ، وقام البندوس بتمويل سفر سارة نتنياهو ومكوث الاثنين بتكلفة 6958 جنيه استرليني . وفي حالة اخرى مول البندوس سفرية خاصة لنتنياهو لنيويورك بتكلفة 2164 دولارا ، رغم انه عرفت من قبله كسفرة خاصة ، ورد نتنياهو والبندوس على هذا :" ان نتنياهو عمل في تلك السفرية على تجنيد اموال من اجل اسرائيل"" .
وقال نتنياهو:" ان سفريات بتمويل البندوس مثلها مثل تمويل الحكومة . ان البندوس هو ذراع للدولة لتجنيد اموال للدولة ويعمل رسولا للدولة" . ويشير تقرير مراقب الدولة "رغم هذا التعريف من قبل نتنياهو فانه سافر بتمويل من البندوس حتى عندما كانت الزيارات خاصة" .

" مدير ديوان نتنياهو يشتري بطاقات طيران لابنيه ، ونتنياهو وهو يؤكدان: اعيد المبلغ نقدا "
ويشير التقرير الى "ان احدى سفريات نتنياهو الى بريطانيا في حزيران عام 2005 ، قام مدير ديوان نتنياهو يحيئل ليطر بشراء تذكرتي طيران لابني نتنياهو من بطاقة اعتماده الخاصة بتكلفة 2880 دولار ، ولكنه ادعى ومعه نتنياهو في ردهما ان هذه الاموال اعيد دفعها نقدا من قبل نتنياهو ، والسبب بدفع لييطر بواسطة بطاقة اعتماده ان نتنياهو لا يملك بطاقة اعتماد . وفي الزيارة ذاتها مولت تذكرة طيران سارة نتنياهو بواسطة البندوس وكذلك فترة مكوثهم هناك بتكلفة 5343 جنيه استريليني. كما مول رجل اعمال مكوث نتنياهو عقيلته بفندق في لندن في كانون ثاني عام 2005 بكلفة 8568 جنيه استرليني ، وبعض هذه الاموال دفعت من قبل البندوس الذي مول ايضا تذاكر الطيران" .
ويشير التقرير ايضا الى "ان جزءا من سفريات نتنياهو في الخارج والتي مولت من قبل جهات خارجية تحملت الدولة نفقات الحماية ومولت له مرافق ، نفقات سيارة وهاتف" ، ويشير المارقب "ان سفريات نتنياهو وعائلته بتمويل جهات خارجية في فترة وزارته لوزارة المالية تجاوزت التعليمات ، وهذا يبدو كتلقي هدايا ممنوعة او تعارض بالمصالح وفقا لمراقب الدولة" .
ويشير مراقب الدولة "ان نتنياهو مثله كباقي الوزراء في تلك الفترة وفي سنوات لاحقة ايضا كان يحصل فيها الوزراء على مصادقة اوتوماتيكية لسفرياتهم بدون اي تفصيل عن السفرة" .

تعقيب رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو
وعقب رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو بالقول :" بعد سنوات من العناوين الدراماتيكية ، حول الاطار الهائل يتضح ان الجبل اولد فئرا . لم يكن اي تناقض مصالح في سفريات نتنياهو ، ولم يكن اي تمويل مضاعف او اي شيء غير قانوني. ويشار الى ان المستشار القضائي للحكومة كان قد فحص المواد التي حولت له من قبل مراقب الدولة عام 2013 وقرر انه لا يوجد اي سبب لفتح تحقيق . ونحن على يقين ان المواد الملحقة عام 2015 كذلك لن تحوي اي شيئ يستوجب التحقيق" .
و
قال مراقب الدولة :" ان نتيناهو تصرف تماما مثل وزراء اخرين في تلك الفترة والتي لم تحدد فيها بعد تعليمات حول سفريات الوزراء . مع الاشارة الى ان التعليمات حددت عام 2008 ، بينما يتطرق تقرير مراقب الدولة الى الفترة ما قبل 2005 ، وان محاولة فرض التعليما رجعيا على نتنياهو وفقط على نتنياهو رجعبا غير لائقة والشعور ان الحديث يدور عن حساب خاص لنتنياهو خلافا للاخرين" .
وتابع التعقيب :" ان الجهات التي دعت نتنياهو لهذه السفريات هي جهات جماهيرية مثل البندوس او اللوبي من اجل اسرائيل في بريطانيا ، وهذه السفريات كانت هامة جدا لدولة اسرائيل ، تمكن خلالها نتنياهو من تجنيد ملايين الشواكل لدولة اسرائيل ، اجرى عشرات المقابلات في الصحافة العالمية ، ظهر امام جهات جماهيرية في اطار الجهد الاعلامي الاسرائيلي. طوال سنوات يتم مسح كل تصرف وراء نتنياهو وعقيلته بشكل دقيق لم ولن يجدوا اي شيء" .



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق