اغلاق

حاج يحيى: على الدولة ومؤسساتها ان تضع اللغة العربية في مكانتها

من على منصة الكنيست وفي يوم اللغة العربية، صرح النائب حاج يحيى " ان اللغة العربية هي اللغة الرسمية الثانية في الدولة. يجب على الدولة ومؤسساتها ان تضع هذه اللغة

في مكانتها الحقيقية، فان الممارسات العنصرية الموجهة من مؤسسات الدولة ضد المواطنين العرب موجهة الى لغتهم.
نحن العرب في هذه الدولة نفخر بلغتنا العربية كلغة عالمية شرق اوسطية تكلم بها العالم على مدار قرون وكل محاولات التهميش ستبوء بالفشل، لان اللغة العربية باقية ببقاء القران لان الله تعلى تكفل بحفظ القران (إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ )" .
واضاف :" مؤسسات الدولة تفتقر الترجمة الصحيحة للمفردات والجمل العبرية. على مؤسسات الدولة ان تستعين بالضالعين باللغة العربية لترجمة الكلمات ترجمة صحيحة. المواصلات العامة الحافلات يجب تطوير العناوين باللغة العربية سواء في محطات الانتظار او في اللافتات الخارجية في المطارات والمحلات العامة. اهيب بالوسط العربي التركيز على اللغة العربية على اللافتات في المحال التجارية.
الترجمة الحرفية لأسماء المدن والقرى العربية واليهودية تثير السخرية والاستهزاء فمثلا – עכו    بالعبرية كتب عكو بالعربية، مدينة الطيرة (طيره).
اللافتات الارشادية التي تدل على المدن والقرى في الشوارع تستثني في اماكن كثيرة اسماء المدن والقرى العربية.
في المؤسسات الحيوية، الداخلية، الشرطة، التامين الوطني، المحاكم" .
وختم بالقول :" يجب ان يتولى استقبال الموطنين موظفون عرب وليس فقط يهود. الترجمة للنماذج العبرية في المؤسسات العامة والبنوك لا ترقى الى مستوى خدمة المواطنين.
اتقدم بالشكر الجزيل لزميلي النائب يوسف جبارين للجهد الذي بذله لإخراج هذا اليوم الى حيز التنفيذ" .



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق