اغلاق

إنطلاق مشروع المراكز الدراسية في الجلبوع

انطلق هذا الشهر في الجلبوع مشروع المراكز الدراسية، في الطيبة الزعبية وفي الناعورة وبدأ التسجيل أيضًا في طمرة الزعبية، مشروع فيه يتم دمج المجال التعليمي،

 

 مع التربوي الاجتماعي، وهو مشروع تابع للخطة الوطنية ويشرف عليه قسم التربية والتعليم مع قسم الشؤون والمراكز الجماهيرية.
رئيس المجلس الاقليمي الجلبوع، عوفيد نور قال: " هذه المراكز تمكننا من تقديم الخدمة بشكل شخصي لحاجات كل طالب وطالبة، وسط تنسيق كامل ودمج بين المواضيع الرسمية المنهجية واللامنهجية، هدفنا دعم الطلاب وفتح المجالات أمامهم للمستقبل عبر توسيع آفاقهم، نكون هناك من أجلهم حتى في الساعات ما بعد الدوام، أشكر كل من يساهم بإنجاح هذا المشروع ".
سيفان جولدمان، مديرة المراكز الجماهيرية قالت: " بجانب العمل على تطوير التحصيل العلمي لدى الطلاب، تركز المراكز الدراسية على تلبية حاجاتهم لتحقيق الأهداف الاجتماعية" .
بعد اجتماع مع مديري المدارس تقرر أن المواضيع التي ستدرس عبر المشروع هي، اللغة العربية، الانجليزية والرياضيات، ويقوم بتمريرها معلمون ومعلمات شبان من المنطقة مع  إشراف مدراء المدارس، وستستمر المراكز بعملها حتى في فترة العطلة الصيفية.
مركز مشروع المراكز الجماهيرية رنا زعبي قالت: المراكز بدأ بعملها في الطيبة والناعورة بعد ساعات الدوام، مرتين في الأسبوع وفي كل مجموعة هنالك 3-4 طلاب، يشرف على التعليم مرشدون، معلمون، وطلاب جامعيون بمواضيع التربية، بالتعاون مع مرشدين اجتماعيين بمجال الفن والرياضة والطيبة، ويتم بناء برنامج معين لكل طالب بالتعاون مع المرشدة التي معه ومربي صفه بالمدرسة الذي يشرف على الفعاليات بين حين وآخر.



لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق